صندوق التنمية العقارية السعودية: تخفيض انتظار القرض إلى 6 أشهر

صندوق التنمية العقارية السعودي يكشف عن سعيه لتقليص فترة انتظار المواطن لستة أشهر كي يتمكن من الحصول على القرض والبداية ستكون بعد خمس سنوات
صندوق التنمية العقارية السعودية: تخفيض انتظار القرض إلى 6 أشهر
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 27 أغسطس , 2018

كشف صندوق التنمية العقارية السعودي عن سعيه لتقليص فترة انتظار المواطن لستة أشهر كي يتمكن من الحصول على القرض والبداية ستكون بعد خمس سنوات مؤكداً أن التركيز حالياً سيكون على قوائم الانتظار.

وأوضحت وسائل إعلام محلية أن ذلك جاء ضمن إجابات مندوبي "الصندوق" على استفسارات لجنة الحج والإسكان والخدمات بشأن التقرير السنوي لصندوق التنمية العقارية للعام المالي 1438/‏1437هـ.

وقال مندوبو "الصندوق" إن السداد سيكون لمن حصل على وحدة سكنية جاهزة ويبدأ بعد 4 أشهر، أما من يقوم بالبناء فيحل السداد بعد مرور سنتين، مشيرين إلى وجود مندوبين للبنوك المشاركة في مركز خدمات المستفيدين، حيث يأتي المستفيد لمقابلة موظفي الصندوق في خدمة العملاء ومن ثم يقابل مندوب البنك في وقت واحد وفي نفس المكان.

وأكدوا أن التنسيق قائم بين الصندوق ووزارة الإسكان فيما يختص بالتمويل، وأن لا يكون هناك توازن بأن يتم ضخ سيولة دون وجود منتجات.

وكشفوا عن الديون المعدومة أو المتعثرة والتي بلغت حوالي 30 مليار ريال، وذلك ناتج عن تراكم سنوات ماضية، وأن الأمر يتطلب الاستثمار نتيجة ما يعانيه الصندوق في الوقت الراهن، والحاجة لتلك الأموال مما ترفع العوائد بشكل أكبر، وتصبح الاستفادة عالية مما ينتج عنه تقليص المدة في حصول المواطن على القرض، كاشفين عن وجود فريق يعمل منذ 3 أشهر، وستكون خلال 6 أشهر ملفات عن تلك الديون من حيث تحليل بياناتها، وإيجاد حلول لتحصيلها.

وقالوا إن القروض والعقود وكافة المنتجات تمت الموافقة عليها من مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي/ ساما) وهي بذلك لن تسمح للبنك بأن يكون قاسياً بشكل كبير على المواطن، مؤكدين استمرار الضغط على المصارف بحيث يكون الناتج هو مصلحة المواطن.

وأضافوا انه يتوفر لدى الصندوق الإقراض المباشر، وذلك بدلاً من أن تخرج 500 ألف من خزينة "الصندوق"، يتم إخراجها من خزينة البنك ويتحمل "الصندوق" الفوائد.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج