محامي ترامب السابق يقر بتورطه في الاحتيال وخرق القوانين

أقر مايكل كوهين، المحامي الشخصي السابق للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الثلاثاء، بثماني تهم موجهة إليه، بينها الاحتيال وخرق قوانين تمويل الحملات الانتخابية.
محامي ترامب السابق يقر بتورطه في الاحتيال وخرق القوانين
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 22 أغسطس , 2018

(رويترز) - أقر مايكل كوهين المحامي الشخصي السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالذنب في اتهامات بالاحتيال الضريبي وانتهاكات تتعلق بتمويل الحملة الانتخابية واختلاس أموال وذلك خلال مثوله أمام محكمة اتحادية في نيويورك يوم الثلاثاء.

ورد المحامي البالغ من العمر 51 عاما بصوت متهدج على تساؤلات من القاضي وليام بولي.

وأقر كوهين بالذنب في خمس اتهامات بالاحتيال الضريبي واتهام بتقديم بيانات كاذبة لمؤسسة مالية واتهام بالتسبب عمدا في مساهمة غير قانونية لشركة في حملة انتخابية واتهام بمساهمة تفوق الحد المسموح به في الحملات.

وغادر كوهين المحكمة بكفالة قدرها 500 ألف دولار مع قيود على السفر. وسيتم النطق بالحكم عليه في 12 ديسمبر المقبل.

وتقول تقارير إخبارية إنه يواجه عقوبة السجن لفترة تتراوح بين ثلاثة أعوام ونصف العام وخمسة أعوام في إطار اتفاق الإقرار بالذنب من أجل تخفيف العقوبة.

وبدأ المدعون الاتحاديون في نيويورك التحقيق مع كوهين بعد إحالة من المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر الذي يحقق في التدخل الروسي في انتخابات عام 2016 وفي تنسيق محتمل مع حملة ترامب الانتخابية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة