الإمارات توجه بتشكيل لجنة إغاثة عاجلة لمتضرري فيضانات كيرلا

وجه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بتشكيل لجنة وطنية عاجلة برئاسة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والجمعيات الإنسانية في الدولة، وبالاستعانة بأعيان الجالية الهندية، لإغاثة متضرري الفيضانات في ولاية كيرلا الهندية.
الإمارات توجه بتشكيل لجنة إغاثة عاجلة لمتضرري فيضانات كيرلا
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 18 أغسطس , 2018

وام_ وجَّه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بتشكيل لجنة وطنية عاجلة برئاسة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والجمعيات الإنسانية في الدولة، وبالاستعانة بأعيان الجالية الهندية، لإغاثة متضرري الفيضانات في ولاية كيرالا، التي تشهد فيضانات هي الأكبر خلال قرن راح ضحيتها حتى الآن المئات وأسفرت عن تضرر وتهجير مئات الآلاف من السكان من مساكنهم.

وتقدم صاحب السمو رئيس الدولة وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بخالص التعازي للشعب الهندي الصديق ولرئيس وزراء جمهورية الهند ناريندرا مودي في ضحايا الفيضانات المؤسفة التي تشهدها ولاية كيرالا الهندية وراح ضحيتها المئات وتسببت في تهجير مئات الآلاف من السكان خلال الأيام الماضية.

وأكدت توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، وصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ضرورة تضافر كافة الجهود في الدولة لتنسيق عمليات عاجلة لإغاثة متضرري فيضانات كيرالا بما يعكس روح الصداقة التاريخية التي تربط الشعبين وبما يسهم بشكل مباشر في دعم الحكومة الهندية في مساعيها لاحتواء الآثار المدمرة للفيضانات على سكان ولاية كيرالا.

وهرع عمال الإنقاذ في الهند أمس، إلى ولاية كيرالا في الجنوب، إذ أسفرت الفيضانات عن مصرع 324 شخصاً، وفق حصيلة جديدة أعلنها رئيس حكومة الولاية بينارايي فيغايان، محذراً من تجدّد هطول الأمطار الغزيرة. 

وتجري عمليات إنقاذ لأشخاص حاصرتهم مياه الفيضانات، إذ تم حتى الآن إنقاذ الآلاف، إلا أن نحو ستة آلاف شخص لا يزالون محاصرين، وتشارك نحو 30 مروحية عسكرية و320 زورقاً في عمليات الإنقاذ في الولاية التي تشهد أسوأ فيضانات منذ قرن من الزمن، وانضم صيادون من المنطقة إلى جهود الإغاثة.

ووفق تقديرات الأرصاد الجوية الهندية، شهدت منطقة إيدوكي في ولاية كيرالا، تساقط 321 سنتم من الأمطار منذ مطلع يونيو الماضي، وباتت عملياً معزولة عن باقي الولاية.

وأعلن رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي، أمس، أنه بحث الأوضاع مع فيغايان، في وقت أُرسلت أعداد إضافية من الجنود وعمال الإنقاذ إلى الولاية المنكوبة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة