حجم الخط

- Aa +

الأحد 5 Aug 2018 12:30 م

حجم الخط

- Aa +

منها نسب عظيمة.. ارتفاع إنتاجية المشتغلين بالقطاع الخاص السعودي

ارتفعت إنتاجية المشتغلين في قطاع المال والأعمال والذي زاد عن الضعفين بارتفاع بلغت نسبته 271 %

منها نسب عظيمة.. ارتفاع إنتاجية المشتغلين بالقطاع الخاص السعودي

أظهر تقرير ارتفاع إنتاجية المشتغلين في القطاع الخاص السعودي 7 بالمئة خلال العام 2017 مدفوعة بارتفاع إنتاجية المشتغلين في جميع القطاعات باستثناء قطاعي التشييد وتجارة الجملة اللَّذين شهدا انخفاضاً متفاوتاً.

وأكد التقرير الدوري لمعدل إنتاجية المشتغلين في القطاع الخاص للعام 2017 الصادر عن الهيئة العامة للإحصاء ارتفاعات متفاوتة في 9 قطاعات، كان أعلاها ارتفاع إنتاجية المشتغلين في قطاع المال والأعمال، والذي زاد عن الضعفين بارتفاع بلغت نسبته 270.5 بالمئة، في حين جاء بعده في الارتفاع وبفارق كبير في النسبة قطاع الخدمات بنسبة ارتفاع 38.7 بالمئة، وتلاه قطاع النقل والتخزين بنسبة ارتفاع 20 بالمئة، وقطاع البترول والمعادن 18.7 بالمئة، والفنادق والمطاعم 15.6 بالمئة، في حين سجل قطاع الاتصالات والمعلومات ارتفاعاً بنسبة  10.5 بالمئة، والكهرباء والغاز والماء 6.7 بالمئة، والصناعة التحويلية 6.4 بالمئة، فيما سجل قطاع الزراعة أقل الارتفاعات بنسبة 1.3 بالمئة.

وأوضح التقرير، بحسب صحيفة "الوطن" السعودية، أن "قطاعي التشييد والبناء، وتجارة الجملة والتجزئة سجلا انخفاضا في إنتاجية المشتغلين بنسبة 10 بالمئة لقطاع التشييد والبناء، و5.5 بالمئة لقطاع الجملة والتجزئة، إلا أن ذلك الانخفاض لم يؤثر على النسبة الإجمالية لإنتاجية المشتغلين بالقطاع الخاص".

وقال رجل الأعمال شاكر نوح للصحيفة اليومية إن "ارتفاع إنتاجية القطاع الخاص خلال العام الماضي تعود لثلاث عوامل رئيسية تمثلت في تقدم اقتصاد المملكة، وزيادة مساهمة القطاع الخاص في الناتج الإجمالي، والمشاريع الكبيرة التي أقرتها الحكومة، والقطاع الخاص له مساهمة كبيرة في الاقتصاد المحلي، وزيادة الإنتاج، وهو ما يعني زيادة مساهمة هذا القطاع في اقتصاد المملكة".

وأضاف "نوح" أن جميع القطاعات تسعى إلى رفع الإنتاجية لزيادة الدخل، وهو الهاجس والهدف لجميع قطاعات الأعمال.