لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 28 Jul 2018 10:00 ص

حجم الخط

- Aa +

سحب مئات المشاريع المتعثرة من مقاولين بقطاع التعليم السعودي

وزارة التعليم السعودية تسحب 510 مشاريع مدرسية متعثرة بقيمة 3.1 مليار ريال من مقاولين وألغت عقودهم وذلك لتقصيرهم في الالتزام بواجباتهم التعاقدية

سحب مئات المشاريع المتعثرة من مقاولين بقطاع التعليم السعودي

سحبت وزارة التعليم السعودية نحو 510 مشاريع مدرسية متعثرة بقيمة 3.1 مليار ريال (827 مليون دولار) من مقاولين وألغت عقودهم خلال العام الهجري الماضي، وذلك لتقصيرهم في الالتزام بواجباتهم التعاقدية التي حصلوا عليها من خلال المنافسة العامة.

وذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية أمس الجمعة أن الوزارة سحبت 360 مشروعاً مدرسياً متعثراً بقيمة 1.87 مليار ريال من مقاولين، إضافة إلى فسخ 150 عقداً مع شركات ومقاولين بقيمة 1.3 مليار ريال. فيما يقدر عدد المشاريع المدرسية الجاري تنفيذها 1113 مشروعاً بقيمة 10.3 مليار ريال.

يأتي ذلك في وقت أعلنت فيه وزارة التعليم إنهاء ملف المدارس المتعثرة الخاصة بالشركة الصينية، وصدور موافقة الجهات العليا بإكمال التنفيذ وإسنادها إلى شركة تطوير للمباني المملوكة لشركة تطوير التعليم القابضة.

وأوضحت مصادر الصحيفة اليومية أن هناك تنسيقاً من ممثلين من وزارة التعليم وشركة تطوير للمباني والشركة السعودية للكهرباء وأمانات المناطق لتذليل العقبات حول المباني المتعثرة للشركة الصينية، وتعكف الوزارة لإسناد بقية المشروعات المتعثرة لمقاولين محليين لشركة تطوير خلال الفترة المقبلة.

ويأتي القرار الخاص بالشركة الصينية بعد تأخرها وتعثرها في تنفيذ 200 مبنى تعليمي، حيث كان ينص العقد الذي وقعته الوزارة مع الشركة عام 2009، إلزامها بتسليم هذه المباني خلال 14 شهراً من تاريخ توقيع العقد وتسليم أرض المشروع.