حجم الخط

- Aa +

الخميس 26 Jul 2018 06:00 م

حجم الخط

- Aa +

«نخيل» تتعاقد مع «سنتارا» لإنشاء منتجع شاطئي في دبي بقيمة 500 مليون درهم

شراكة بين شر كة نخيل العقارية وسنتارا للفنادق والمنتجعات لإنشاء منتجع شاطئي في مشروع جزر ديرة بدبي بقيمة 500 مليون درهم.

«نخيل» تتعاقد مع «سنتارا» لإنشاء منتجع شاطئي في دبي بقيمة 500 مليون درهم

وام_ عززت شركة " نخيل" للتطوير العقاري و مقرها الإمارات و"سنتارا" للفنادق والمنتجعات- إحدى أبرز سلاسل الفنادق في تايلاند - من مشروعهما المشترك البالغ قيمته 500 مليون درهم مع عقد بناء بقيمة 290.5 مليون درهم لإنشاء منتجع شاطئي يضم 601 غرفة في مشروع "جزر ديرة" بدبي.

وعينت الشركتان " بارك واي العالمية للمقاولات ش. ذ. م. م " لتشييد منتجع سنتارا جزر ديرة دبي الشاطئي – الذي يعتبر أول فنادق "سنتارا" في الإمارات – المقرر افتتاحه في الربع الأخير من عام 2020.

ويساهم المنتجع الذي يحمل مفهوماً جديداً لقطاع الضيافة بدبي بشكل كبير في تعزيز قطاع الفنادق من فئة 4 نجوم – و التي كانت الفئة الأسرع نمواً في عام 2017 – وذلك بما يتماشى مع أهداف الحكومة السياحية.

ويصل العقد - الذي تم توقيعه اليوم بدبي - باستثمارات "نخيل" في مجال البنية التحتية والإنشاءات في مشروع "جزر ديرة" حتى الآن إلى نحو 8.8 مليار درهم ..و من المقرر أن تبدأ الأعمال الإنشائية مباشرة على أن تنتهي في الربع الأخير من عام 2020.

وقد أقيم حفل التوقيع بحضور علي راشد لوتاه رئيس مجلس إدارة شركة "نخيل" و سوبرات شيراتيفات نائب الرئيس التنفيذي للتطوير المؤسسي في مجموعة "سنتارا" الشركة الأم لـ "سنتارا" للفنادق والمنتجعات التي تعتبر واحدة من أبرز الشركات القابضة العائلية العملاقة في تايلاند.

وأكد علي راشد لوتاه أن"نخيل" تواصل لعب دور محوري في تطوير وتنويع العروض السياحية في دبي عبر توسعات تبلغ قيمتها 27 مليار درهم في قطاعي الضيافة والتجزئة وذلك للمساهمة في دعم رؤية الحكومة .. معتبرا أن مشروعهما المشترك مع "سنتارا" يؤكد التزام "نخيل" باستقطاب علامات تجارية عالمية موثوقة من أجل جلب مفاهيم جديدة في مجال الضيافة إلى دبي.

من جهته أعرب سوبرات شيراتيفات عن سعادته بالسرعة التي يتقدم بها مشروعهما المشترك مع "نخيل".. معبرا عن تطلعهما إلى افتتاح "منتجع سنتارا جزر ديرة دبي الشاطئي" في عام 2020.

ووصف توقيع العقد بأنه يشكل علامة بارزة للتوسع لـ "سنتارا" وقال إن الشركة ستواصل توسيع نطاق محفظتها بقطاع المنتجعات الفاخرة على المستوى الدولي، لافتا إلى أن هذا المنتجع أول فنادق "سنتارا" في دبي والإمارات ويمثل دخولهم السوق من خلال مدينة رئيسية هي بوابة لمنطقة الشرق الأوسط.

ويتميز المنتجع الجديد الذي ستقوم "سنتارا" بإدارته بموقعه الفريد على الواجهة الشاطئية في مشروع "جزر ديرة" الواجهة البحرية التابعة لـ"نخيل" وتضم قائمة مشاريع "سنتارا" المتنامية أكثر من 12 ألف غرفة عبر 60 فندقاً ومنتجعاً في آسيا والمحيط الهندي والشرق الأوسط.

وسيضم المنتجع - الذي يركز على العائلات - حديقة مائية ومجموعة من المطاعم وناديا للأطفال وسبا ومركز للياقة البدنية ومرافق للأعمال.. وتتميز الغرف البالغ عددها 601 غرف بإطلالات على البحر والمدينة وتغطي عدة فئات من الغرف مع التركيز على الغرف المناسبة للعائلات.

ويحتوي المنتجع على 114 غرفة مخصصة للعائلات بمساحة تبلغ 450 قدما مربعا للغرفة فيما تتوفر غرف لأصحاب الهمم وغرف عادية وغرف ديلوكس.

وتشمل مناطق الجذب القريبة "جزر ديرة" و " ديرة مول" و"السوق الليلي" وهي قيد الإنشاء حاليا.. في حين يقع البر الرئيسي لدبي وسوق الذهب وماركت الواجهة البحرية على بعد دقائق معدودة فقط بالقارب أو السيارة.

ومن شأن "منتجع سنتارا جزر ديرة دبي الشاطئي" أن يضيف 601 غرفة إلى قائمة الفنادق من فئة 4 نجوم بدبي و التي حققت العام الماضي نمواً بنسبة 10 بالمائة - أي أكثر من أي فئة أخرى من الفنادق – ليصل العدد إلى أكثر من 25 ألف غرفة.

وتعتبر الشراكة بين "نخيل" و "سنتارا" الثانية من نوعها لمشروع مشترك مع علامة عالمية في "جزر ديرة" حيث يجري حالياً بناء أول منتجع شاطئي يضم 800 غرفة بقيمة 670 مليون درهم بالشراكة مع "ريو" للفنادق والمنتجعات الإسبانية والمتوقع الانتهاء منه في عام 2020.

وستضيف توسعات "نخيل" في قطاع الضيافة 6 آلاف و 600 غرفة وشقة فندقية عبر 18 فندقاً ومنتجعاً ومجمعات سكنية مخدومة.. وسيتم افتتاح أول فندقين في "سوق التنين" و"ابن بطوطة مول" في عام 2016.

وبلغت استثمارات "نخيل" في البنية التحتية وعقود الإنشاءات في مشروع "جزر ديرة" إلى 8.8 مليار درهم حتى الآن فيما أعلنت الشركة مؤخرا منح عقد بقيمة نحو 450 مليون درهم لبناء جسر يضم 12 مساراً يربط الجزر بالبر الرئيسي بدبي.

وستحول جزر ديرة" المنطقة المعروفة باسم "دبي القديمة" إلى وجهة عالمية الطراز للعيش والترفيه والسياحة والتجزئة وستضيف 40 كم إلى سواحل دبي بما في ذلك 21 كم من الشواطئ و من المتوقع أن يبلغ عدد سكان الواجهة البحرية 250 ألف نسمة وستوفر 80 ألاف فرصة عمل.