كيفية التوسع بالمطاعم عربية المنشأ إلى العالمية

لماذا تفشل الكثير من المطاعم العربية في عملياتها للتوسع الخارجي؟ وكيف نجحت علامة «بينزا» في الاستحواذ على أعلى تصنيف رسمي بين مطاعم البيتزا في لندن على منصة «ديليفرو»؟ تامر الخياط، العضو المنتدب والشريك المؤسس لعلامة "بينزا"، يجيب على هذه الأسئلة.
كيفية التوسع بالمطاعم عربية المنشأ إلى العالمية
بواسطة تميم الحكيم
الإثنين, 16 يوليو , 2018

تتجهون الآن للتوسع في لندن، ما السبب وراء ذلك؟
كان هدفنا منذ اليوم الأول أن نكون من أوائل العلامات التجارية التي تم إنشاؤها في الإمارات العربية المتحدة لتصل إلى السوق العالمية بنجاح. لقد درسنا خططنا التوسعية بعناية، وعندما أصبحنا أحد أفضل مطاعم البيتزا في الإمارات العربية المتحدة، كانت مجرد مسألة وقت قبل الانطلاق في التوسع دوليًا. لذلك خلصت دراستنا التوسعية الطموحة إلى أن لندن ستكون سوقاً مثيراً، وعلى قائمة أولوياتنا بالنسبة لمكانتنا العالمية الرائدة، نظراً للنمو المرتفع في قطاع المأكولات والمشروبات حتى عام 2021، والذي من المتوقع أن يصل إلى 103 مليار جنيه إسترليني. لقد انطلقنا في المملكة المتحدة في مايو 2018، ونعدّ الآن أفضل مطعم بيتزا في على منصة "ديليفرو" في المملكة المتحدة. لقد حققت بينزا نجاحًا متميزًا، وسنظل نسعى بكل فخر لإثبات أن دبي منصة للعلامات التجارية المحلية القادرة على التوسع الدولي بنجاح كبير.

ما أهمية شراكتكم مع ديليفيرو في تحقيق ذلك؟
إن ديليفيرو هي شريكنا القوي في دبي ولندن، واخترناها لأنها تعمل بشكل جيد ومتقن، فهي توفر لنا منصة رائعة لعرض منتجاتنا. وإضافة إلى ذلك، يمتازون بالانتشار الجيد وخدمة العملاء الراقية والنمو المتواصل. إننا نعمل بشكل وثيق معهم للتخطيط لنمونا وإستراتيجيتنا، ونرتبط بعلاقة عمل وثيقة للغاية مع الفريق والانسجام مع أهداف العمل المشترك. وأطلقوا مؤخرًا "ديليفيرو إديشنز"، حيث يوفرون مساحة للمطبخ، ويعملون على التوسع عالميًا. ولم يكن بإمكاننا اختيار شريك استراتيجي أفضل للنمو، مع توفير فرصة لأعضاء فريقنا للنمو والانتقال إلى وظائف أفضل.

هل نجحت المطاعم الأخرى التي تأسست في دبي أن تحقق نجاحاً خارجياً؟ وبماذا تتميزون عن غيركم؟
ما شهدناه في شركات الأغذية والمشروبات المحلية التي توسعت عالميًا، لم يكن واعدًا جدًا. وعندما قمنا بتحليل أسباب وجود العديد من المشاريع من الإمارات العربية المتحدة والدول العربية الأخرى التي بائت بالفشل، وجدنا قاسمًا مشتركًا، ومنها التخطيط السريع للتوسع وغياب فهم السوق، وكذلك عدم الالتزام بالمعايير من أجل التوسع. ونعتقد أيضًا أن نموذج الامتياز في مرحلة مبكرة يحمل مخاطر كبيرة، ونعتقد أن قيادة أعمال ثابتة ومستقرة مع معيار واضح ومتكرر للتشغيل، من العمليات الضرورية قبل إنشاء نموذج الامتياز.
إن ما يميزنا عن أي علامة تجارية أخرى هو حقيقة أن هذا ليس مجرد عمل نقوم به، بل هو شغف وطريقة حياة. لقد أنشأنا "بينزا" بسبب عدم وجود علامة تجارية أخرى ترغب في تقديم الجودة والتأثير بشكل إيجابي على أسلوب الحياة الصحي مثلنا. إن فلسفتنا تقوم على تقديم الجودة العضوية غير المعدلة وراثيًا والصحية واللذيذة بدرجة عالية كل يوم وللجميع من دون الاستهانة بأي من هذه العوامل.

هل يخفف التوسع العالمي بالنسبة لكم من حدة المنافسة في هذا القطاع في السوق المحلي؟
إن منتجنا ومفهومنا فريدان من نوعهما، كما درسنا خططنا التوسعية لمدة 18 شهرًا تقريبًا، ولهذا السبب كان نجاح متوقعًا خاصة مع شريك استراتيجي مثل "ديليفرو" الذي نفخر بشراكته.

ما هي أهم النصائح التي تقدمها لمن يرغب في التوسع في مطعمه؟
أنصح بأربعة أشياء رئيسية: أن تكون أصيلاً ومختلفًا، وألا تتنازل عن الجودة بأي ثمن، وكن كريماً، واجعل رضاء العميل أول أهدافك.

كيف تصف أداء علامة بينزا منذ تأسيسها في 2015 حتى اليوم؟
لقد حققنا أداءً رائعًا للعلامة التجارية منذ أن بدأنا عملياتنا، ويوجد لدينا الآن 4 مواقع على مدى عامين في دولة الإمارات العربية المتحدة، ونعتزم الآن التوسع على الصعيد الدولي. إن هذه التطورات تؤكد أن علامتنا التجارية تكتسب زخمًا قويًا لتصبح من العلامات الرائدة في نمط الحياة الصحي.

ما هي أكبر العقبات التي واجهتكم في تحقيق هذا النمو؟
إن العقبات التي واجهناها كانت متوقعة، وفي الواقع تفاجأنا بشكل إيجابي بمدى سرعة التغلب على هذه العقبات، خاصة أن المفهوم الذي طورناه كان مناسبًا لتلبية احتياجات الأفراد الذين يتبنون نمط حياة صحيًا. ومن كان يتوقع أن هناك أنواعًا من البيتزا يمكن تناولها مع الشعور بالراحة النفسية. لقد كان من التحديات إقناع العملاء أن هناك فرقًا بين البينزا والبيتزا من حيث المكونات، ويتمثل الجانب الصحي للبينزا في أنه ليس هناك بديل للمنتجات العضوية التي نقدمها. لقد قمنا ببناء نموذج عملنا على أصالة ومنتجات ذات جودة عالية، وبالتالي الحفاظ على الجودة العالية للمكونات، وتقديم الطعام دائمًا في الوقت المحدد، وضمان أفضل طعم لعملائنا في كل لقمة، وهو ما يمثل أفضل فرصة وأكبر تحدّ في نفس الوقت.

أين ترى "بينزا" خلال السنوات الخمس القادمة؟
سوف تكون بينزا في غضون خمس سنوات علامة تجارية عالمية معروفة بمنتجها المتفوق، وستصبح مرجعًا للبيتزا الصحية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج