السماح للمرأة السعودية بالعمل «كاتبة عدل» لأول مرة في التاريخ

12 امرأة سعودية تمنح رخصة التوثيق
السماح للمرأة السعودية بالعمل «كاتبة عدل» لأول مرة في التاريخ
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 12 يوليو , 2018

أصبحت المرأة السعودية للمرة الأولى جزءاً من مجال خدمات كتابات العدل، ومنحت وزارة العدل بالمملكة العربية السعودية 12 «رخصة توثيق» لنساءٍ بهدف السماح لهن بأداء بعض خدمات كتاب العدل وإعطائهن صلاحيات الموثقين ذاتها.

وبينت الوزارة أول أمس أن الاختصاصات التي منحت تتمثل في توثيق عقود تأسيس الشركات، وإفراغ العقارات، وإصدار الوكالات وفسخها، وأن تعمل الموثقات طوال أيام الأسبوع في أوقات صباحية ومسائية.

وعلقت سارة عبد الله باقتادة، إحدى المحاميات الحاصلات على رخصة توثيق، قائلةً: “إن هذه الخطوة تعطي المحامية مهام أوسع، وتعالج بعض الحالات للسيدات اللاتي لا يستطعن الذهاب لكتابات العدل لظروف صحية على سبيل المثال”.

وأكملت في تصريح لجريدة الشرق الأوسط أن المرأة لن تضطر إلى الانتقال لكتابة العدل ويمكنها الذهاب إلى الموثقات اللواتي يقمن بالمهام التي يطلبها طالب التوثيق.

وأكدت وزارة العدل، أن الوكالات وعقود تأسيس الشركات والإفراغات العقارية التي يتم توثيقها عبر خدمة الموثق معتمدة لدى جميع المصالح الحكومية وجهات وزارة العدل.

ويأتي هذا القرار بعد الكثير غيره من القرارت التي اصدرت لدعم المرأة السعودية ومنحها حقوقها، مثل السماح لها بالقيادة مؤخراً والمشاركة بالشطرنج وغيرهم.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة