لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 3 يوليو 2018 10:45 ص

حجم الخط

- Aa +

هيئة الكهرباء السعودية تقر بخمسة آلاف شكوى ضد فواتير الكهرباء

هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج تقر بتلقي 5 آلاف شكوى ضد فواتير الكهرباء الأخيرة مبررة زيادة الشكاوى عن الفترة الماضية بدخول موسم الصيف

هيئة الكهرباء السعودية تقر بخمسة آلاف شكوى ضد فواتير الكهرباء

أقر محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج -المسؤولة عن قطاع الكهرباء في السعودية- بتلقي خمسة آلاف شكوى ضد فواتير الكهرباء خلال الشهر الجاري مبرراً زيادة الشكاوى عن الفترة الماضية بدخول موسم الصيف وزيادة استهلاك الكهرباء ومع التعرفة الجديدة.

وقال عبدالله الشهري، لصحيفة "عكاظ" السعودية، إن الهيئة تستقبل الشكاوى التي تصلها وترد على المستهلك بكل شفافية، وإذا وجد هناك خطأ في فاتورة الكهرباء يتم تصحيحه، مبيناً أن على المتضرر الاعتراض عبر شركة الكهرباء أولاً، وفي حال عدم القناعة بتجاوب الشركة، فله الحق في التقدم لهيئة تنظيم الكهرباء للتأكد نيابة عنه من الفاتورة فإذا هي صحيحة تبلغه الهيئة بذلك وفي حال وجود خطأ ستقوم بتصحيح الفاتورة له.

ووصف "الشهري" تعبير "الفاتورة مرتفعة جداً" بأنه "مطاطي"، وقال "هل استهلاك المستفيد صحيح أم لا". ورداً على من يؤكدون تلقيهم فواتير عالية رغم أنهم مسافرون، قال المسؤول "أحياناً فيه ناس يسافرون ويتركون بعض الأجهزة الكهربائية شغالة سواءً مكيفات أو ثلاجات أو غيرهما وطبعاً راح تستهلك كهرباء حتى لو أنهم غير موجودين في البيت".

وتذمر عدد كبير من المواطنين بسبب الارتفاع الكبير الذي شهدته فواتير الكهرباء الأخيرة وهو ما دفع الشركة السعودية للكهرباء للقول، يوم الخميس الماضي، بأن ارتفاع فواتير الكهرباء خلال الشهر الجاري يعود إلى تصحيح أسعار التعريفة الكهربائية هذا العام حسب شرائح الاستهلاك في القطاع السكني، إضافة إلى تغيير أنماط الاستهلاك في فصل الصيف من خلال الارتفاع الكبير في استخدام أجهزة التكييف.

ومن المقرر أن يناقش مجلس الشورى اليوم الثلاثاء مقترحاً بالرفع للمقام السامي لتخفيض تعرفة الكهرباء بسبب الزيادات الكبيرة في الكهرباء الشهر الماضي.

وكانت هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج السعودية أطلقت قبل سنوات خطة إعادة هيكلة لقطاع الكهرباء في السعودية الذي تحتاج، بحسب خبراء، إلى 117 مليار دولار من الاستثمارات بحلول العام 2020.