5 شركات بالإمارات أعلنت انكشافها على «أبراج».. و96 شركة في مصر

كانت هيئة الأوراق المالية والسلع بالإمارات طلبت من الشركات المدرجة في وقت سابق، الإفصاح عن انكشافها على «أبراج» وأعطت مهلة لذلك الخميس الماضي.
 5 شركات بالإمارات أعلنت انكشافها على «أبراج».. و96 شركة في مصر
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 02 يوليو , 2018

أظهر رصد أعده «البيان الاقتصادي»، أن عدد الشركات المحلية التي أفصحت عن مدى ارتباطها من عدمه مع مجموعة «أبراج كابيتال» 5 شركات من إجمالي نحو 131 شركة مقيدة بسوقي دبي وأبوظبي الماليين مع الانتهاء من المهلة التي حددتها هيئة الأوراق المالية والسلع الخميس الماضي.

ولم تعلن أي شركات أخرى حتى الآن عن انكشافها على «أبراج» رغم انتهاء المهلة المحددة من قبل الهيئة، بحسب الرصد.

وفي سياق متصل أكدت 96 شركة مدرجة بالبورصة المصرية على عدم وجود أي علاقة تعاقدية أو ارتباط مع مجموعة أبراج كابيتال وشركاتها التابعة.

وأكد خبراء ومحللون ماليون، استطلع «البيان الاقتصادي» آراءهم، أن إعلان الشركة المدرجة في أسواق المال المحلية عن انكشافها على مجموعة يعتبر أمراً إيجابياً ويخفف من أي تأثيرات سلبية محتملة، فيما يعزز من ثقة المستثمرين بمدى التزام الشركات بمعايير الحوكمة ووضوح التعامل مع المساهمين.

وطالبوا باقي الشركات بضرورة الإفصاح عن حجم انكشافها على «أبراج»، ما يساهم في زيادة الثقة للمستثمرين مع عودة الانتعاش إلى الأسواق المالية تدريجياً.

وكانت هيئة الأوراق المالية والسلع طلبت من الشركات المدرجة في وقت سابق، الإفصاح عن انكشافها على «أبراج» وأعطت مهلة لذلك الخميس الماضي، وذلك بعد أن تقدمت الأخيرة بطلب تصفية مؤقتة الشهر الماضي.

وأكدت «دريك آند سكل إنترناشونال» عدم انكشافها على «أبراج»، كما أعلنت «إشراق العقارية» وشركاتها التابعة، أنه ليس لديها أي انكشاف أو استثمار في المجموعة، أو أبراج لإدارة الاستثمار المحدودة والشركات التابعة، أو أي من الصناديق التي تديرها.

وكانت شركة «دانة غاز» أعلنت أنها لا تملك أي أسهم في شركة «أبراج القابضة»، أو «أبراج لإدارة الاستثمارات»، ولم تقدم أي قروض إلى الشركتين، وتقتصر استثماراتها في «أبراج كابيتال» على مبلغ قدره ستة ملايين دولار، في صندوق البنية التحتية التابع لـ«أبراج».

من جانبها، قالت «الاتحاد العقارية» إنها، وشركاتها التابعة، ليس لها أي انكشاف على «أبراج» فيما أعلنت «العربية للطيران» عن انكشافها على المجموعة محل الأزمة بقيمة 336 مليون دولار.

تقييم

قال محمد علي ياسين الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الأول للأوراق المالية إنه حتى الآن لا يوجد تقييم متكامل عن حجم انكشاف الشركات المحلية على أبراج أو تأثيراتها أو توابعها، كما لا توجد أرقام نهائية عن قيمة استثمارات الشركات المساهمة في المجموعة أو الجهات المقرضة لها.

وأوضح أن هناك بعض المساهمات للشركات المدرجة لم يتم الإفصاح عنها حتى الآن ما يزيد من حجم المخاوف بشأن تلك الانكشافات على الأسواق.

عودة الثقة

واتفق المحلل المالي وضاح الطه عضو المجلس الاستشاري الوطني بمعهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار في الإمارات، مع الرأي السابق مضيفاً أن هذا التأخير يزيد من وتيرة المخاوف التي تنتاب المستثمرين وتؤدي إلى ضعف الثقة في الأسواق.

وطالب باقي الشركات بضرورة سرعة الإفصاح عن حجم انكشافها على «أبراج» والذي من شأنه أن يساهم في عودة الثقة للمستثمرين تدريجياً مع عودة الانتعاش إلى الأسواق المالية سريعاً، موضحاً أن تقييمه بالشكل المنطقي والفعلي من طرف المستثمرين يعتبر أمراً إيجابياً ويخفف من أي تأثيرات سلبية محتملة.

تفاؤل

وقال نادي البرغوثي، رئيس خدمات إدارة الأصول في «بنك الإمارات للاستثمار»، إن مطالبة هيئة الأوراق المالية من الشركات المدرجة، الإفصاح عن انكشافها على «أبراج»، أشاع بعض التفاؤل والطمأنينة لدى المستثمرين بما يعزز مستوى الشفافية والإفصاح استجابة للتطورات والمتغيرات التي استجدت في أسواق الأوراق المالية، ولكن الأمر كان يحتاج إلى المزيد من المتابعة من جانب الهيئة بشأن تأكيد الشركات بتحديد حجم الانكشاف.

تخفيف

ومن جهته قال جمال عجاج المدير العام لمركز الشرهان للأسهم والسندات، إن إفصاح الشركات الخمس قلل من التأثيرات المحتملة بشأن حجم الانكشافات على «أبراج» كما أدى إلى تخفيف الضغط الواقع على الأسواق، مضيفاً أن الأسهم أخذت في التحسن تدريجياً بعد انتهاء المهلة المحددة من جانب الهيئة.

علاقة

في سياق متصل أكدت 96 شركة من إجمالي نحو 243 شركة مدرجة بالبورصة المصرية، خلال الأسبوع الماضي عدم وجود أي علاقة تعاقدية أو ارتباط مع مجموعة أبراج كابيتال وشركاتها التابعة باستثناء «جنوب الوادي للأسمنت» التي تستثمر نحو 5.3 ملايين دولار في صورة أسهم بمجموعة أبراج التي تستثمر هذه الأموال في أنشطة استثمارية متعددة، كما قال البنك التجاري الدولي إن شركتين تابعتين للمجموعة قامتا باقتراض قرضين متوسطي الأجل، كما أن البنك لا يمتلك أي حصة في المجموعة، لكن يمتلك حصصاً صغيرة كشريك محدود في صندوقين من صناديق الأسهم الخاصة بنسبة لا تتخطى 1% في أي منهما.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة