لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا
قائمة أقوى 100 شخصية عربية 2018

Font Size

- Aa +

حجم الخط

- Aa +

محمد العبار

محمد العبار

محمد العبار
رئيس مجلس الإدارة
إعمار / نون

ذاعت شهر الأعمال الإماراتي البارز "محمد العبّار" بسبب اهتماماته المتعددة في قطاعات العقارات، والتجارة الإلكترونية، والتجزئة، والضيافة، والخدمات اللوجستية، وغيرها من المجالات الأخرى. ويشغل "العبّار" منصب رئيس مجلس الإدارة المؤسس لشركة "إعمار العقارية"، ومنصب رئيس مجلس إدارة شركة "إيجل هيلز"، الخاصة للاستثمار والتطوير العقاري، ومنصب رئيس مجلس إدارة "مجموعة أمريكانا" الكويتية العملاقة الرائدة في قطاع الصناعات الغذائية. وفي عام 2017، قرر "العبار" إطلاق شرارة بدء شركة "نون" للتجارة الإلكترونية بقيمة مليار دولار.
وفي شهر يونيو من هذا العام، وقّعت "نون" على عقد شراكة جديدة مع شركة "إي باي" بغرض إتاحة الفرصة أمام العملاء في المنطقة لشراء منتجات من الولايات المتحدة ودول أخرى حول العالم. وتعتزم هذه السوق الرقمية، المدعومة من صندوق الاستثمارات العامة السعودي، بالإضافة إلى عدد من المستثمرين الخليجيين، تنفيذ جميع طلبات "إي باي" المقدمة على منصتها، وتسليم المنتجات مباشرةً إلى باب العميل.
يدير "العبّار" أعماله المتعددة من خلال العمل على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع؛ حيث ذكر في كلمته التي ألقاها خلال المؤتمر الدولي لمعهد المدققين الداخليين أن أيام العمل التي تبدأ من التاسعة وتنتهي في الخامسة كل يوم قد ولّت، تزامنًا مع تحوّل عالم الأعمال إلى نظام العمل المستمر.
كذلك، يقول "العبّار": "باتت الشركات الرقمية تنمو بواقع 30% كل شهر، في حين تنمو أعمالي التجارية بنسبة 20% كل عام؛ فدائمًا ما تجد تواصلاً من عملاء هذه الشركات الرقمية على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع؛ فليس هناك وقت لإغلاق المتجر. ونحن جميعًا نقدّر قيمة الوقت. إنني أعيش في الإمارات العربية المتحدة، ولم يتجاوز عمر معظمنا السادسة والأربعين، ولذلك فنحن ما زلنا في طور الشباب، وبحاجة إلى اللّحاق بهذا الركب". وتساءل "العبّار" عن مدى الكفاءة والسرعة التي يمكن لغيره التفكير بها والتعلم وتقييم المخاطر، مشيرًا إلى أن هذا بمثابة تحدٍ كبير أمام الجميع، وأن أسلوب العمل المتواصل على الدوام سيكون الطريق لأداء جميع الأعمال؛ حيث أكّد أن نظام العمل من التاسعة إلى الخامسة قد ذهب بلا رجعة، وأن من لا زال يطبق هذا النظام، سيحيد عن الركب ولن يلحق به أبدًا.