لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 29 يونيو 2018 11:30 م

حجم الخط

- Aa +

شبح الحوت الأزرق يطل برأسه في السعودية... طفل ينتحر شنقاً

وصلت اللعبة الخطيرة إلى السعودية ، حيث انتحر طفل سعودي شنقاً متأثراً باللعبة الخميس في أبها.

شبح الحوت الأزرق يطل برأسه في السعودية... طفل ينتحر شنقاً

مازالت لعبة "الحوت الأزرق" القاتلة تستنزف حياة أطفالنا من جميع الأعمار، مسببة موجة ذعر حقيقية للآباء والأمهات خوفاً على حياة أبنائهم.

فقد وصلت اللعبة الخطيرة إلى السعودية ، حيث انتحر طفل سعودي شنقاً متأثراً باللعبة الخميس في أبها.

وفي التفاصيل التي رواها أحد أقارب الطفل لـصحيفة سبق أن الشكوك تدور حول لعبة إلكترونية؛ مشيراً إلى أنه وبعد العثور على الطفل منتحراً، أكد عدد من الأطفال المقربين منه أن انتحاره جاء بسبب لعبة "الحوت الأزرق"؛ إلا أنه لم يتم التأكد من ذلك حتى الآن.

وكان الشاب عبدالله بن فهيد قد نشر تغريدة عبر حسابه على "تويتر" أكد فيها أن ابن خاله الذي يدرس في الصف السادس الابتدائي قد انتحر شنقاً متأثراً بإحدى الألعاب الإلكترونية، ووجدت التغريدة تفاعلاً كبيراً.

وتتحدى لعبة الحوت الأزرق على شبكة الإنترنت، المشارك خلال 50 يوما، وفي التحدي النهائي يطلب من اللاعب الانتحار.

وتتطلب اللعبة معلومات شخصية للمشارك وأثناء تطبيق التحدي تطلب صورة أو فيديو يدل على إتمام المهمة لكي يتابع إلى التحدي التالي، كما تتضمن سلسلة من الواجبات التي تُعطى من قبل المشرفين مع حث اللاعبين على إكمالها، وفي الختام تعطى المهمة الأخيرة ويطلب من المتحدي الانتحار.

وشهدت تغريدة عبدالله التي أعلنت انتحار ابن خاله انتشاراً واسعا في وسائل التواصل الاجتماعي، مطالبين بتدخل الجهات التوعوية والرقابية لحماية الاطفال من خطر هذه اللعبة.