مقتل حفيدتي الفنان المرسي أبوالعباس وأمهما خنقاً خلال مباراة مصر وروسيا

أجهزة الأمن المصرية استنفرت للقبض على قتلى امرأة وابنتيها وهما حفيدتي الفنان الراحل المرسي أبو العباس داخل منزل تعود ملكيته لشقيق وزير سابق في حي بولاق الدكرور
مقتل حفيدتي الفنان المرسي أبوالعباس وأمهما خنقاً خلال مباراة مصر وروسيا
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 23 يونيو , 2018

شهدت مصر جريمة قتل بشعة راح ضحيتها أم وابنتاها في الوقت الذي كان فيه الأب قد خرج من المنزل لمشاهدة مباراة مصر وروسيا في تصفيات كأس العالم 2018 يوم الثلاثاء الماضي.

وتواصل أجهزة الأمن المصرية جهودها لضبط الجناة في المذبحة التي أسفرت عن مقتل الأم واسمها هبة (38 عاماً) وابنتيها (12 و14 عاماً) شنقاً في منزلهم الكائن بشارع الملكة بمنطقة بولاق الدكرور بالجيزة جنوب العاصمة القاهرة.

وذكرت تقارير محلية أن تحقيقات أجهزة الأمن أظهرت أن المنزل الذي وقعت فيه الجريمة مملوك لشقيق وزير سابق، وأن الطفلتين الضحيتين هما حفيدتا الفنان المصري الراحل المرسي أبو العباس الذي توفي العام الماضي.

وبحسب التحقيقات وأقوال الجيران، فإن الأب واسمه صلاح المرسي أبو العباس، وهو نجل الفنان الراحل المرسي أبو العباس، وكان قد خرج من منزله في تمام الساعة السادسة مساء يوم الثلاثاء الماضي لمشاهدة مباراة مصر وروسيا على مقهى بالمنطقة مع أصدقائه، وعقب هزيمة المنتخب شعر بالحزن الشديد، فرفض مغادرة المقهى واستمر مع أصدقائه لساعة متأخرة من الليل.

وفي تمام الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، تلقى نجل الفنان المصري الراحل اتصالاً هاتفياً من شقيقة زوجته، تخبره أنها تقوم بالاتصال بشقيقتها ولا تتلقى رداً، ولذلك شعرت بالقلق، وعلى الفور بادر الزوج بالاتصال بزوجته، ولم يتلق رداً أيضاً، فغادر المقهى وسارع بالعودة للمنزل ليكتشف الجريمة البشعة وهي مقتل زوجته وابنتيه شنقاً.

وتحول شارع الأسرة المكلومة إلى ثكنة عسكرية، وفرضت قوات الأمن طوقاً أمنياً حول المنزل، وبدأت في معاينة مسرح الجريمة، والاستماع لأقوال الجيران، وكل من يمت بصلة للأسرة الصغيرة.

واستغل القتلى خلو الشارع من المارة وانشغال الجميع بمشاهدة المباراة على المقاهي وتوجها لشقة الأسرة لتنفيذ الجريمة.
وذكرت التقارير أيضاً أن الجناة سرقوا مبلغ 340 ألف جنيه (حوالي 19 ألف دولار) كان بحقيبة بدولاب غرفة النوم، وقال الزوج في التحقيقات إنها ناتج ميراث شقة حصل عليه قبل أيام، وهو ما جعل رجال الأمن يشكون في أن يكون الجناة على صلة بالزوج والأسرة، ويعلمون أن الأب حصل على هذا المبلغ، وخططوا لسرقته، وحددوا التوقيت خلال مباراة المنتخب لمعرفتهم أن الزوج لن يكون متواجداً في المنزل في ذلك الوقت، بسبب اعتياده مشاهدة مباريات المنتخب المصري مع أصدقائه في المقهى.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة