لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 21 يونيو 2018 10:00 ص

حجم الخط

- Aa +

الدموع تخنق كلمات مذيعة حول فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم

دموع مذيعة أمريكية تخنق كلماتها حول فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم

 الدموع تخنق كلمات مذيعة حول فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم

خنقت كلمات خبر المذيعة الشهيرة راشيل مادو على قناة (MSNBC ) الأميركية لدى قراءة نبأ وردها عن فصل أطفال مهاجرين عن ذويهم لإرسالهم للرعاية فيما يتم اقتياد ذويهم للسجن وهو القرار الذي أصدره ترامب مؤخرا واضطر لإيقافه أمس.

وتحشرجت المذيعة التي لم تتمكن من حبس دموعها عند قراءة الخبر عن مخيمات الأطفال المهاجرين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وانفجرت راشيل مادو باكية وطلبت استبدال الكاميرا بصورة ثابتة كي لا تظهر باكية في البث المباشر بعدما صدمت بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب .

وجرى فصل أكثر من 2300 طفل بينهم أطفال لم تتجاوز أعمارهم الأسابيع عن أوليائهم منذ بداية مايو.

وبعد دقائق من وقف البرنامج المباشر اعتذرت المذيعة على حسابها الرسمي في تويتر وعبرت في سلسلة من التغريدات، عن أسفها لما حدث، وقالت: "عوض صمتي كان من المفترض أن أتكلم وهذا فعلا ما كنت أنوي فعله، ولكني لم أتمالك نفسي وخانتني دموعي. حتى أنني لم أتمكن من قراءة القرار على المباشر." بحسب ما نقلته صحيفة البيان.

واثارت القرارات الأمريكية بخصوص عزل أطفال اللاجئين غضبا واسعا شمل أفراد أسرة الرئيس الأمريكي حيث نقلت تقارير أن ابنته وزوجته مارستا الضغط على الرئيس للتراجع عن هذا القرار.

ومن جانب آخر تمكنت صفحة فيسبوك لمؤسسة خيرية من جمع عشرين مليون دولار من التبرعات من مختلف أنحاء العالم حين حاولت جمع ألف دولار لتقديم كفالة لذوي الأطفال المهاجرين في أمريكا لإخراجهم من الاعتقال ولم شملهم مع أطفالهم.

اقرأ التالي