لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 17 Jun 2018 01:45 م

حجم الخط

- Aa +

هل سيسمح للسعوديات بمزاولة مهنة تصليح السيارات؟

آلاف النساء في السعودية ينتظرن الموعد الرسمي للسماح لهن بقيادة السيارة في المقابل لا تزال ورش صيانة السيارات لم تستعد لاستقبال العنصر النسائي والتعامل معهن بمفردهن

هل سيسمح للسعوديات بمزاولة مهنة تصليح السيارات؟

تناولت صحيفة سعودية اليوم الأحد موضوع "الورش النسائية" لصيانة السيارات ووصفته في تقرير بأنه "هاجس تنتظره قائدات السيارات" في المملكة مع اقتراب السماح لهن بقيادة السيارات.

وقالت صحيفة "الوطن" إن الأيام تمضي "مسرعة نحو موعد السماح للمرأة بقيادة السيارة في 10 شوال الحالي، واستعدت النساء والجهات المسؤولة لهذا اليوم، في المقابل لا تزال ورش صيانة السيارات لم تستعد لاستقبال العنصر النسائي والتعامل معهن بمفردهن. وذلك ما أكدته إدارة العلاقات العامة والإعلام بوزارة الشؤون البلدية والقروية، على أن تهيئة البيئة الملائمة للنساء في الورش والأنشطة المصاحبة ستتم دراستها مع الجهات المعنية، وعما يتعلق بالسماح للنساء بالعمل بمهنة الميكانيكا أكدت أن ذلك ليس من اختصاصهم".

واقترحت المواطنة نهلة الجميعة "حلولاً مثل تجهيز ورش خاصة في مواقع مجهزة لنساء أو وضع لوحات تفيد بأن هذا المحل جاهز لاستقبال المرأة أو استقدام نساء ميكانيكيات للعمل، كما أن التطبيق الإلكتروني سينهي أغلب المشاكل". كما اقترحت الكاتبة الصحفية منيرة الخميري، استحداث شركات مختصة بالصيانة والبنشر وسحب السيارات، بالتنسيق مع المرور النسائي تكفي النساء عناء الورش، مطالبة وزارة البلدية بالنظر في وضع الورش وتجهيزها لقرار قيادة المرأة.

إلا أن ذات الصحيفة نقلت في تقرير منفصل عن المتحدث الرسمي لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية خالد أبا الخيل تأكيده على عدم السماح للنساء بالعمل في مهنة الميكانيكا. وقال إن هذه المهنة من المهن المحظور العمل فيها على المرأة.

وتجاهل "أبا الخيل" سؤال الصحيفة حول وجود نية مستقبلية للسماح بذلك أو وجود خطة قادمة مستقبلية، حيث جاء ذلك تزامناً مع كثرة الأنباء التي تم تداولها عن استعدادات الورش الصناعية لقيادة المرأة، مع صدور الأمر السام من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في الـ 6 من محرم 1439.

وستسمح السعودية للنساء بقيادة السيارات اعتباراً من يوم الأحد 24 يونيو/حزيران المقبل، بعد أن أصدر الملك سلمان يوم 26 سبتمبر/أيلول 2017 أمراً يقضي بالسماح للمرأة باستصدار رخصة قيادة سيارة، بدءاً من يونيو/ حزيران 2018، "وفق الضوابط الشرعية"، للمرة الأولى في تاريخ المملكة.