لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 7 Jun 2018 06:15 م

حجم الخط

- Aa +

فواز الحكير السعودية تجمع قرضاً إسلامياً بـ300 مليون دولار

شركة فواز عبد العزيز الحكير تجمع قرضاً إسلامياً بقيمة 1.125 مليار ريال من مجموعة من البنوك الإقليمية بعد شهر من الانتهاء من تسهيل أكبر بكثير لإحدى شركاتها

فواز الحكير السعودية تجمع قرضاً إسلامياً بـ300 مليون دولار

(رويترز) - جمعت شركة فواز عبد العزيز الحكير إحدى أكبر شركات التجزئة في السعودية قرضاً إسلامياً بقيمة 1.125 مليار ريال (300 مليون دولار) من مجموعة من البنوك الإقليمية بعد شهر من الانتهاء من تسهيل أكبر بكثير لإحدى شركاتها.

وقالت شركة التجزئة المدرجة في البورصة السعودية اليوم الخميس إنها وقعت اتفاق تمويل جديد بنظام المرابحة مع البنك الأهلي التجاري ومجموعة سامبا المالية ومصرف أبوظبي الإسلامي.

وسيستخدم التمويل في سداد المستحقات المتبقية من قرض مشترك بقيمة مليار ريال جرى الحصول عليه في العام 2014 والسداد المسبق لصكوك بقيمة 500 مليون ريال صدرت في نفس العام وتُستحق في العام 2019.

وقالت الشركة في بيان للبورصة إن تسهيل الدين الجديد مدته سبع سنوات.

وتأكيداً لما قالته مصادر لرويترز، ذكرت الشركة السعودية الشهر الماضي أنها انتهت من جمع قرض إسلامي بقيمة 7.2 مليار ريال لإحدى وحداتها، وهي شركة المراكز العربية، لإعادة تمويل دين قائم وبناء مراكز تسوق جديدة.

وكانت هذه الصفقة إحدى أوائل تسهيلات الدين التي تجمعها شركة مملوكة لأحد الأفراد الذين احتجزوا في حملة على الفساد شنتها السلطات السعودية في الآونة الأخيرة.

وكان فواز الحكير ضمن مئات رجال الأعمال والمسؤولين الذين احتجزوا لأشهر في حملة واسعة على الفساد شنتها الرياض في نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

وجرى الإفراج عن كثيرين ومن بينهم "الحكير"، لكن هذا الإجراء دفع البنوك إلى توخى المزيد من الحذر، وأدى في بعض الحالات إلى التأخير في إقراض الشركات ذات الصلة بالأشخاص الذين شملتهم الحملة.

وقدمت مجموعة سامبا المالية والبنك الأهلي التجاري ومصرف الراجحي والبنك العربي الوطني القرض البالغة قيمته 7.2 مليار دولار.


اقرأ التالي