أدنوك الإماراتية تعتزم تطوير مشروع أسمدة مشترك مع المغرب

اتفقت شركة بترول أبوظبي الوطنية أدنوك والمجمع الشريف للفوسفات المغربي، على بحث فرص تطوير مشروع عالمي مشترك على مراحل لإنتاج الأسمدة.
أدنوك الإماراتية تعتزم تطوير مشروع أسمدة مشترك مع المغرب
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 15 مايو , 2018

وام_ اتفقت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" و"المجمع الشريف للفوسفات" المغربي على بحث فرص تطوير مشروع عالمي مشترك على مراحل لإنتاج الأسمدة في خطوة من شأنها تسريع تنفيذ استراتيجيتية أدنوك والشركة المغربية للتوسع عالمياً.

وسيعتمد المشروع المشترك المقترح على المزايا التنافسية لكلتا الشركتين والمتمثلة بخبرات أدنوك العالمية في إنتاج الكبريت والأمونيا والغاز وخدماتها اللوجستية المتطورة وبين إمكانية "المجمع الشريف للفوسفات" في الوصول لأكبر موارد للفوسفات على مستوى العالم وخبراتها الممتدة لقرن من الزمن في مجال إنتاج وتسويق الأسمدة.

وتشمل الشراكة المقترحة تطوير شركة عالمية جديدة لإنتاج الأسمدة من خلال مركزين أحدهما في دولة الإمارات والآخر في المغرب بحيث يتم استخدام كل من الأصول القائمة والجديدة مما يتيح لمنتجات المشروع المشترك الوصول إلى الأسواق العالمية.

ويعد هذا المشروع امتداداً للشراكة التي تم تأسيسها بين الطرفين من خلال اتفاقية شراء الكبريت طويلة الأجل التي أعلنت عنها الشركتان في ديسمبر 2017.. وستعمل الشركتان على تطوير القدرات التي ستدعم هذا المشروع حيث ستوسعان نطاق شراكتهما، وستستفيدان من نقاط القوة لدى كل منهما وستبنيان كوادرهما البشرية.

وتندرج الاتفاقية ضمن خطط أدنوك الرامية لزيادة حجم إنتاجها الحالي من الكبريت بنسبة لا تقل عن 50 بالمائة من مستواه الحالي البالغ 7 ملايين طن سنوياً وذلك من خلال استغلال الأغطية الغازية والتوسع في إنتاج الغاز الحامض.

وكان "المجمع الشريف للفوسفات" قد شارك في برنامج تطوير واسع النطاق سيمكنه من تأمين حصة جيدة من الطلب المتزايد على الأسمدة.. واكتملت المرحلة الأولى من البرنامج هذا العام وساهم في رفع الطاقة الإنتاجية الحالية من الأسمدة للمجموعة إلى 12 مليون طن وطاقة صادرات الصخور لأكثر من 18 مليون طن.

جاء هذا الاتفاق على هامش ملتقى أدنوك للاستثمار في التكرير والبتروكيماويات الذي تم خلاله إزاحة الستار عن خطط "أدنوك" لتعزيز مكانتها كلاعب عالمي في مجال التكرير والصناعات البتروكيماوية وزيادة القيمة من كل برميل يتم إنتاجه بما يعود بالفائدة على دولة الإمارات وأدنوك وشركائها.

يشار إلى أن ملتقى أدنوك للاستثمار في التكرير والبتروكيماويات يجمع تحت مظلته أكثر من 40 رئيساً تنفيذياً من أنحاء العالم وما يزيد على 800 من كبار قادة الشركات المتخصصة في مختلف القطاعات.

ويتيح الملتقى لشركاء وعملاء وموردي أدنوك التعرف على تفاصيل الخطط الجديدة للشركة والتي تركز على التوسع في مجال التكرير والبتروكيماويات علاوة على فرص الشراكات والاستثمارات الجديدة المتوفرة في كافة جوانب ومراحل أعمال الشركة.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة