لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 26 مارس 2018 10:30 ص

حجم الخط

- Aa +

الأثاث الفاخر.. الكلمة الأخيرة للمستهلك

تجارة الأثاث هو سوق تنافسي كبير، ولكن هذه المنافسة تعتمد في نهاية المطاف على المستهلك، وهو من يحدد من ينجح في السوق.

الأثاث الفاخر.. الكلمة الأخيرة للمستهلك

يرى رائد دبس، مدير عام انتيريرز، أن المستهلكين يختلفون في توجهاتهم، فمنهم من يهتم بالأسعار فقط وهؤلاء لهم سوقهم الخاص. ومنهم من لا يقبل إلا بالجودة العالية للأثاث التي توفرها الماركات العالمية.

ما هي أكبر التحديات في قطاع الأثاث؟
كما في كل الأسواق التنافسية، هناك مضاربة في الأسعار التي تكون في عدة مراحل على حساب المستهلك. فالتحديات تتمثل في رقم المبيعات ومقارنتها بالمصاريف التي تأخذ حيزاً كبيراً من الأرباح. لذلك نوفر خدمات أخرى تجعل المستهلك يفكر بالخدمات والضمانات التي تتبع عملية البيع وليس فقط بأرخص الأسعار بدون مقارنة. نحن نقوم بزيارة كل المعارض الأساسية العالمية ونشتري مباشرة من المُصنع العارض. بذلك، نحن سبّاقون باستيراد موديلات الأثاث والأقمشة الأحدث.

ما هي أهم التوجهات في هذا القطاع؟
منذ سنوات قليلة ابتدأت مصانع الأثاث في الولايات المتحدة وكندا بتصميم الأثاث على أساس عصري. وقد اجتاحت هذه التصاميم دول العالم مما جعلها تأخذ حيزا كبيرا في شراء الأثاث، وخصوصا لدى الأجيال الجديدة. ولا ننسى أيضا التصاميم الحديثة ذات الألوان القاتمة. أما البضاعة الكلاسيكية، فلا تزال تملك الكثير من المعجبين خصوصاً أنها ما زالت توحي بالفخامة.

ما الذي تقدمه شركتكم في الإمارات؟
أسس سعادة عيسى صالح القرق شركة انتيريرز عام 1968، وقد طورت الشركة حتى أصبح لديها 6 فروع من المعارض في الإمارات في كل من أبوظبي ودبي والشارقة والعين ورأس الخيمة. وفي هذه المعارض نعرض الأثاث بمختلف تصاميمه، أي الكلاسيكي والنيو الكلاسيكي والمعاصر والحديث. بالإضافة إلى الأثاث، نوفر الإضاءة والاكسسوارات واللوحات والستائر وورق الجدران والسجاد. وبمعنى آخر، نحن نعرض حلولاً متكاملة لما يطلبه الزبائن من خلال اعتمادنا على مهندسي الديكور في الشركة.

ما أكبر الإنجازات التي حققتها شركتكم؟
إن إنجازاتنا عديدة جداً، نذكر منها البعض على سبيل المثال على صعيد الزبائن و نيل رضاهم. فإن أكثر من 50% من زبائننا قد اشتروا منا سابقاً أو أن أجدادهم أو أهلهم اشتروا من انتيريرز، وهذا يؤكد نوعية بضائعنا وخدمة "ما بعد البيع" التي نفتخر بها. فأثاثنا موجود في عدة قصور وفلل وشقق في الإمارات العربية المتحدة والبلاد العربية و جميع القارات، فقد أعدنا تصدير أثاثنا إلى 63 بلداً خلال الأربع سنوات الماضية.

أما على صعيد الماركات العالمية، فنحن وكلاء العديد منها وما زلنا نستقبل ممثلي العديد من ماركات جديدة طالبين التعامل معنا. وأذكر أن صاحب إحدى الشركات الإيطالية قال لنا مرة أنه يحلم أن يكون لديه غرفة جلوس واحدة في معارضنا وقد بنينا اسماً صادقاً لدى الشركات التي نتعامل معها.
أما على صعيد الموظفين، فنحن نفتخر أن حوالي 30% من موظفينا مر عليهم أكثر من 10 سنوات في الشركة, كما لدينا موظفين ما زالوا معنا من أكثر من 40 سنة.
أما على صعيد معارضنا في الإمارات العربية المتحدة، فهي تتحدث عن نفسها وعن الأثاث المعروض فيها, حتى باتت انتيريرز مرجعية في الأسواق المحلية والعالمية.

أين تتواجد معارضكم في المنطقة؟

في الوقت الحالي، معارضنا الستة هي داخل الإمارات العربية المتحدة ولكن لدينا برامج توسعية في الخليج في السنوات القادمة. بالرغم من أن ليس لدينا معارض خارج دولة الإمارات، لدينا زبائن كثر يشترون من الإمارات ويشحنون إلى بلداهم.


ما القيمة المضافة التي توفرها شركتكم للقطاع؟
شركة انتيريرز تمتاز بالصدق والوضوح والأخلاق في التعامل مع الزبائن والمصانع العالمية والموظفين. فنحن نشدد على موظفينا، وخصوصاً الجدد منهم، أننا نطمح للحصول على زبائن أوفياء للمدى البعيد وليس زبائن لعملية بيع واحدة. كما تتميز انتيريرز أيضا كونها السباقه باستيراد أحدث الموديلات المعروضة في المعارض العالمية. أما خدمة الزبائن فشركة انتيريرز تتمتع بمصداقية كبيرة. تبقى أن نذكر أن وجود الأثاث و الاكسسوارات والسجاد والستائر في مكان واحد، يجعل من انتيريرز محطة ممتازة في عالم الأثاث وخصوصا بوجود مهندسي الديكور لدينا. ومجرد احتفالنا بمرور50 سنة على تأسيس انتيريرز بحد ذاته هو دليل على الإضافه التي تقدمها انتيريرز.


أين ترى الشركة بعد 5 سنوات من الآن؟
نحن دائما ننظر إلى الامام بعين ملؤها التفاؤل والاتجاه الى قمم جديده كما وصلنا الى قمة انتيريرز. خلال السنوات الخمس القادمه ستبقى المكان الأقرب إلى الزبائن ولدينا خطط وبرامج للتوسع في دولة الامارات كما في مجلس التعاون الخليجي إضافة الى تأسيس فرع للديكورات الداخلية.