لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 22 مارس 2018 05:00 م

حجم الخط

- Aa +

محمد بن راشد يصدر مرسوما بتشكيل مجلس أمناء مؤسسة سقيا الإمارات

تأسست مؤسسة سقيا الإمارات في فبراير العام 2015 كمؤسسة عامة غير ربحية لتقديم المساعدات الإنسانية لتوفير إمدادات المياه الصالحة للشرب لكل من يحتاجها في جميع أنحاء العالم.

محمد بن راشد يصدر مرسوما بتشكيل مجلس أمناء مؤسسة سقيا الإمارات

أصدر نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بصفته حاكماً لإمارة دبي المرسوم رقم (8) لسنة 2018 بتشكيل مجلس أمناء مؤسسة سُقيا الإمارات.

ويتشكّل المجلس، وفقاً للمرسوم، برئاسة العضو المُنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وعُضويّة ممثل عن كل من الجهات التالية: وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وهيئة الهلال الأحمر لدولة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا والبحوث، بالإضافة إلى مُمَثِّليْن اثنين عن هيئة كهرباء ومياه دبي، وذلك لمُدّة ثلاث سنوات قابلة للتجديد.

  ‌ووفقا لوكالة انباء الإمارات، نصّ المرسوم على أن تتم تسمية ممثلي الجِهات المشار إليها من قِبَل مسؤولي تلك الجِهات، على أن يكونوا من شاغلي الوظائِف العليا التي لا تقل عن درجة مدير تنفيذي أو ما في حكمها، ويُعمل بهذا المرسوم من تاريخ صدوره، وينشر في الجريدة الرسميّة.

وتأسست مؤسسة سقيا الإمارات في فبراير العام 2015 بقانون أصدره الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، كمؤسسة عامة غير ربحية لتقديم المساعدات الإنسانية لتوفير إمدادات المياه الصالحة للشرب لكل من يحتاجها في جميع أنحاء العالم لاسيما المجتمعات الأقل حظاً.

إيجاد الحلول

وتسهم المؤسسة في إيجاد حلول دائمة ومستدامة لمشكلة شح مياه الشرب حول العالم، من خلال توفير حلول تقنية مبتكرة مثل وحدات تحلية المياه وتنقيتها التي تعمل بالطاقة الشمسية للمجتمعات والمناطق التي تعاني من ندرة وتلوث مياه الشرب.

كما تقوم "سُقيا الإمارات" بإجراء الدراسات والبحوث بالتنسيق مع شراكات ومؤسسات تعليمية وأكاديمية عالمية لدعم إنتاج المياه باستخدام الطاقة الشمسية، والمساهمة بتمويل المشاريع الخاصة بتلك العملية إضافة إلى مشاريع تكنولوجيا المياه لمكافحة الجفاف.

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد أطلق "حملة سُقيا الإمارات" في يونيو (حزيران) 2014 لتوفير مياه صالحة للشرب لأكثر من خمسة ملايين شخص حول العالم، تأكيداً على الدور الرائد لدولة الإمارات في دعم المجتمعات الأقل حظاً حول العالم والمساهمة في إيجاد حلول ناجعة لما تواجهه من مشكلات متعلقة بنقص الاحتياجات الأساسية والتي تعد مشكلة شح المياه الصالحة للشرب من أكثرها إلحاحاً في مناطق عدة من العالم، حيث أحرزت الحملة التي أشرف عليها الهلال الأحمر الإماراتي نجاحاً كبيراً، محققة 180 مليون درهم بما يكفي لتوفير المياه لأكثر من سبعة ملايين شخص حول العالم.