لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 22 مارس 2018 09:45 ص

حجم الخط

- Aa +

لقاء 4 مليارات دولار تقريبا الحكومة السعودية قد تشتري خلال أيام شبكة إم بي سي

رجح وليد آل إبراهيم رئيس مجلس إدارة إم بي سي mbc في مقابلة لصحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية أمس، احتمال استحواذ الحكومة السعودية على حص الغالبية في شبكة أم بي سي

لقاء 4 مليارات دولار تقريبا الحكومة السعودية قد تشتري خلال أيام شبكة إم بي سي
الوليد آل ابراهيم الصورة: مرغاريتا ستنكاتي- وول ستريت جورنال

في أول ظهر علني لـ وليد آل إبراهيم رئيس مجلس إدارة إم بي سي mbc ، تحدث يوم الجمعة في مقابلة بطلب من مسؤولين سعوديين لصحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية . وألمح إلى احتمال استحواذ الحكومة السعودية على حصة الأغلبية في أم بي سي  ويجري حاليا تفاوض مع المساهمين الأربعة الآخرين  لشراء 60 في المئة من المجموعة ، فيما  سيحافظ هو على نسبة 40 في المئة ويبقى رئيساً لها.

ولفت رجل الأعمال السعودي أن احتمال كبير ببيع الشركة التي قدر قيمتها بين 3.5 مليار و4 مليارات دولار أميركي.

وأشار آل إبراهيم للمرّة الأولى إلى اعتقاله، قائلاً إنّه «لم يُتّهم أبداً بارتكاب مخالفات»، كما أنّه احتُجز في الـ«ريتز» كـ«شاهد». «قضيتُ بعض الوقت في الفندق، نعم. لكن أسهمي لا تزال معي. أنا لا أبيع». كما نفى أن يكون قد سلّم الشركة (mbc) لإنقاذ نفسه من حملة الاعتقالات بتهمة الفساد.

وقال الابراهيم إنه يرى فرص كبيرة لنمو الشبكة في السعودية مع دعم الحكومة، والتقى لأول مرة ولي العهد السعودية يوم الإثنين لمناقشة تطوير مركز إعلامي في مدينة نيوم، كما ألمح إلى تفكيره بافتتاح صالات سينما مع البدء بإصدار تراخيص لها في السعودية.