لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 26 فبراير 2018 08:00 م

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: تسديد الالتزامات الضريبية إلكترونياً عبر الحسابات المصرفية

الإتفاقية تتيح للمسجلين بالنظام الضريبي لدى الهيئة سداد الضرائب المستحقة عليهم من خلال نظام الإمارات لتحويل الأموال الذي يتميز بالسرعة الفائقة في تحويل الأموال عبر الحسابات المصرفية.

الإمارات: تسديد الالتزامات الضريبية إلكترونياً عبر الحسابات المصرفية

وقع مصرف الإمارات المركزي مذكرة تفاهم مع الهيئة الاتحادية للضرائب بشأن الربط الإلكتروني بين الجانبين بما يتيح للمسجلين بالنظام الضريبي لدى الهيئة سداد الضرائب المستحقة عليهم من خلال نظام الإمارات لتحويل الأموال الذي يتميز بالسرعة الفائقة في تحويل الأموال عبر الحسابات المصرفية.

وقع مذكرة التفاهم - في مقر المصرف المركزي بأبوظبي - سعادة محمد علي بن زايد الفلاسي نائب محافظ المصرف المركزي وسعادة خالد علي البستاني مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب.

وتضع مذكرة التفاهم آلية تتيح للخاضعين للضريبة المسجلين لدى الهيئة من عملاء المصارف التجارية العاملة بالدولة سداد التزاماتهم الضريبية إلكترونيا من خلال حساباتهم المصرفية باستخدام خيار تحويل الأموال.

ووفقا لوكالة انباء الإمارات، أكد سعادة محمد علي بن زايد الفلاسي أن المصرف المركزي قدم الدعم المطلوب للهيئة الاتحادية للضرائب من أجل تسهيل مسار دفع الضرائب.

وقال : " إن المصرف المركزي كونه المسؤول عن إدارة نظام الإمارات لتحويل الأموال اتخذ التدابير الضرورية لتمكين استخدام النظام من قبل الخاضعين للضريبة من أجل دفع التزاماتهم بشكل سريع وآمن.

من جهته أكد سعادة خالد علي البستاني في تصريح عقب توقيع مذكرة التفاهم أهمية هذه الخطوة التي جاءت ضمن الجهود المبذولة لتوفير منظومة خدمات إلكترونية متكاملة ورائدة في مجال إدارة العمل الضريبي. ووجه البستاني الشكر للمصرف المركزي على جهوده الكبيرة في تنفيذ عملية الربط الالكتروني بين الجانبين بما يتيح للمسجلين بالنظام الضريبي الاستفادة من الخدمات المتميزة التي يوفرها نظام الامارات لتحويل الأموال.

وأشاد بالشراكة الرائدة بين المصرف المركزي والهيئة الاتحادية للضرائب مؤكدا أن نجاح النظام الضريبي مسؤولية مشتركة تتطلب تعاون استراتيجي بناء بين الحكومة وقطاع الأعمال والمجتمع.

وأوضح مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب أن الربط الإلكتروني الجديد من شأنه أن يسهم بصورة أكبر في تسهيل الإجراءات على دافعي الضرائب من خلال استخدام حساباتهم المصرفية لدى المؤسسات المالية العاملة بالدولة.

وأشار إلى أن الإجراءات الضريبية في الإمارات تتسم بالبساطة وسهولة الامتثال في مراحل المعاملات الضريبية كافة بداية من التسجيل لدى الهيئة ومرورا بتقديم الإقرارات ووصولا لسداد الضرائب المستحقة.

ولفت إلى أن هذه الإجراءات تم تطبيقها بعد دراسات شاملة دقيقة والاطلاع على أفضل التجارب العالمية في هذا المجال حيث تتم عمليات التسجيل عبر الخدمات الإلكترونية المتاحة على موقع الهيئة الذي يوفر معلومات وإرشادات شاملة لتعزيز الوعي لدى المجتمع حول توجهات الهيئة في تطبيق النظام الضريبي لدولة الإمارات.