لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 18 فبراير 2018 06:15 م

حجم الخط

- Aa +

اطلاق خدمة إعادة شحن حساب المواقف بخاصية NFC في بطاقات نول

ستتيح هذه الخدمة الجديدة لمستخدمي المواقف العامة في إمارة دبي، دفع تعرفة المواقف من خلال محفظة المواقف الإلكترونية بعد إعادة شحنها ببطاقات نول، إلى جانب خيارات الدفع الأخرى.

اطلاق خدمة إعادة شحن حساب المواقف بخاصية NFC في بطاقات نول

استحدثت هيئة الطرق والمواصلات في دبي خدمة ذكية لإعادة شحن حساب المواقف من خلال خاصية NFC المتوفرة في بطاقات نول، ضمن تطبيق هيئة الطرق والمواصلات الذكي لمستخدمي الهواتف الذكية RTA DUBAIوهي خدمة تعمل بنظام أندرويد فقط.

 حيث ستتيح هذه الخدمة الجديدة لمستخدمي المواقف العامة في إمارة دبي، دفع تعرفة المواقف من خلال محفظة المواقف الإلكترونية بعد إعادة شحنها ببطاقات نول، إلى جانب خيارات الدفع الأخرى مثل النقدي والرسائل النصية، وببطاقة نول، والبطاقة مسبقة الدفع، تطبيق الهواتف الذكية.

وأوضحت المهندسة ميثاء بن عدي، المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق في الهيئة: إن هذه الخطوة تأتي استكمالاً لاستخدام بطاقة نول ضمن أنظمة وسائل دفع رسوم المواقف المتاحة حالياً والمستقبلية، حيث يتم استخدام بطاقة نول في شراء تذاكر المواقف من خلال أجهزة دفع تعرفة المواقف منذ عام 2009 وبلغ معدل الاستخدام قرابة 15% مقارنة بوسائل الدفع الأخرى التي وفرتها الهيئة، وأن الهدف من هذه الخدمة الذكية الجديدة هو استكمال لخطة عمل تطوير خدمات المواقف على التطبيقات الذكية وزيادة رضا المتعاملين مستخدمي المواقف العامة من خلال عدم حاجتهم للتوجه إلى أجهزة دفع تعرفة المواقف وشراء التذاكر.

وبحسب المكتب الإعلمي لحكومة دبي، أضافت: إن دفع تعرفة المواقف من خلال محفظة المواقف الإلكترونية عبر خدمات المواقف الذكية تشهد إقبالاً متزايداً من قبل المستخدمين؛ حيث بلغ معدل الزيادة في الاستخدام 30% في عام 2017 مقارنة بعام 2016، وذلك لما تتمتع به خدمات المواقف من مزايا عديدة عبر التطبيقات الذكية.

وأكدت بن عدي بأن الخدمة الذكية خطوة جديدة نحو تحقيق الغايات الاستراتيجية للهيئة الهادفة إلى تلبية متطلبات الحكومة الذكية لإمارة دبي وإسعاد الناس، خصوصاً وأنها تلبي متطلبات واحتياجات شريحة كبيرة من المجتمع ومستخدمي الطريق.