لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 8 فبراير 2018 08:15 ص

حجم الخط

- Aa +

الإبل تسبح، سابقا في السعودية وحاليا في الهند

يبدو أن سفينة الصحراء هي سباح ماهر في البحر!

الإبل تسبح، سابقا في السعودية وحاليا في الهند

يبدو أن سفينة الصحراء هي سباح ماهر في البحر، فقد أثارت لقطات فيديو نشرت مؤخرا في الهند فضول الكثيرين.

وتظهر فيها جمال تسبح في مياه البحر العميقة، وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى فصيلة نادر من الإبل في الهند باسم الكراي، وهو قادر على السباحة في مياه البحر العميقة ولمسافات تتجاوز 3 كم.

ويبدو أن الجمال تكشف المياه العذبة في ينابيع تنفجر في قاع البحر الأحمر (والتي كان هناك مثلها في الخليج العربي بحسب المجلة العربية عدد ربيع أول 1423 هـ عدد رقم 302)

شاهد الفيديو هنا:  https://gfycat.com/HonestDemandingBluemorphobutterfly

وتشير صحيفة الرياض في تقرير كتبه سلطان الاحمري سنة 2008  أنه قبل قرابة قرن من الزمن، وعلى ساحل البحر الأحمر وتحديدا في الجهة الجنوبية من مدينة القحمة التابعة لمنطقة عسير كان يتردد الناس أيام الجدب وعدم وجود الموارد المائية على موقع هناك ليحصلوا على الماء العذب من نبع ينبثق من وسط المياه المالحة في البحر الأحمر...

هذه الظاهرة ليست غريبة هناك بقدر ما كانت الغرابة في أن مكتشفي هذه العين النابعة هي جماعات من الإبل !! هذه القصة تعود الى قدرة الخالق عز وجل الذي قدر فهدى عندما دل هذه الإبل إلى مياه عذبة تنبع من داخل مياه البحر المالحة.. حيث تأتي للينابيع سابحة على شكل مجموعات تشرب وتروي عطشها.

وتقول الصحيفة وقتها إنها وقفت على المكان وتابعت تفاصيل انطلاق الإبل إلى البحر كسّباح محترف وكانت المشاهد مثيرة وغريبة لا يستطيع الإنسان فيها إلا أن يلزم الصمت، وذلك عندما أقبلت الإبل في مجموعة تزيد على العشرين مواصلة سيرها على أرض منبسطة حتى وصلت إلى الشاطئ باتجاه الغرب بعد ذلك اتخذت طريقها في البحر واحداً تلو الآخر وقد غمرت المياه أجسامها ولا يكاد يرى الإنسان إلا رؤوسها وهي تسبح بكل مهارة

2008