لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 19 يناير 2018 05:00 م

حجم الخط

- Aa +

انطلاق ماراثون زايد الخيري من ساحة معبد الكرنك بالأقصر

انطلق ماراثون زايد الخيري صباح اليوم من ساحة معبد الكرنك بمحافظة الاقصر المصرية وذلك دعما لمستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان في الأقصر.

انطلاق ماراثون زايد الخيري من ساحة معبد الكرنك بالأقصر

انطلق ماراثون زايد الخيري صباح اليوم من ساحة معبد الكرنك بمحافظة الاقصر المصرية وذلك دعما لمستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان في الأقصر وتشجيعا للسياحة عربيا وعالميا.

حضر انطلاق الماراثون سعادة جمعة مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية و محمد بدر محافظ الأقصر وحسين شكري رئيس مجلس إدارة مؤسسة شفاء الخيرية ومحمد هلال الكعبي رئيس اللجنة المنظمة للماراثون واللواء اسماعيل الفار نائبا عن وزير الشباب المصري.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات، بدأت فعاليات ماراثون زايد الخيري في نسخته الرابعة من ساحة معبد الكرنك مروراً بشارع كورنيش النيل ومعبد الأقصر وميدان سيدى ابي الحجاج وطريق الكباش الفرعونى والعودة لموقع الإنطلاق بساحة معبد الكرنك.

وتم الإعلان عن رصد مبلغ 1.5 مليون جنية للفائزين الـ500 الأوائل بالماراثون وكذلك التبرع بالريع الخاص بالماراثون لصالح بناء وإنشاء المرحلة الثالثة بمستشفى شفاء الأورمان لعلاج مرضى السرطان بالصعيد.

ويشارك في الماراثون حوالي/ 6301 /مشترك من الإسكندرية وبني سويف وأسيوط والبحر الأحمر وقنا والأقصر بينهم 24 من ذوي الاحتياجات الخاصة ويقوم بتغطتيه 58 صحفي. وتزينت الأقصر بعدد 750 جدارية وتم تركيب جدارية هى الأضخم فى صعيد مصر ويصل حجمها إلى 600 متر مربع وإعداد كافة التجهيزات الفنية بطول خط سير الماراثون الذى يجرى وسط المعابد الفرعونية بالمدينة.

يذكر ان مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان في الاقصر يخدم محافظات الأقصر وأسوان وقنا وسوهاج والوادى الجديد والبحر الأحمر ويحرص على تقديم الخدمات الطبية اللازمة لهم وفق احدث بروتوكولات علاج السرطان في العالم بالمجان تماما.

وتهدف ادارة المستشفى وفور الانتهاء من مرحلته الثالثة ان يصبح هذا الصرح أول مدينة طبية متكاملة لعلاج إمراض السرطان بالمجان في الوطن العربى وإحدى قلاع أبحاث دراسات السرطان في العالم.