لا صحة لخبر إتاحة شركات الاتصالات في الإمارات لمكالمات عبر الإنترنت

هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات توافق على الترخيص لعملاء اتصالات ودو لطرح باقات للمكالمات الصوتية عبر برامج «واتس آب» و«سكايب» و«ماسنجر».
لا صحة لخبر إتاحة شركات الاتصالات في الإمارات لمكالمات عبر الإنترنت
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 07 يناير , 2018

تم تحديث الخبر بتصريح من هيئة تنظيم الاتصالات ينفي الموضوع،  وورد أريبيان بزنس أن الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات تود التأكيد على أنها لم تصرح بأي شيء فيما يتعلق بالموضوع المتضمن في الخبر المنشور في صحيفة البيان بعنوان" ترخيص المكالمات عبر الإنترنت"، ولا بكل ما تلاه من إعادة نشر للخبر على مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها.

وانتشر النبأ على أن «هيئة تنظيم الاتصالات» في الإمارات وافقت على الترخيص لعملاء «اتصالات» و«دو» لطرح باقات للمكالمات الصوتية عبر بروتوكول الإنترنت في الدولة للمرة الأولى، إذ تشمل الاتصال عبر برامج وتطبيقات محددة، مثل «واتس آب» و«سكايب» و«ماسنجر»، مقابل رسوم بين 50 درهماً و100 درهم شهرياً.

ووفقا لصحيفة البيان، أرسلت «اتصالات» و«دو» إلى عملائهما رسائل، نصت على أنه للمرة الأولى في دولة الإمارات سيتم السماح لهم بإجراء المكالمات الصوتية وإرسال الفيديوهات بشكل رسمي ومرخّص عبر تطبيقين، هما: «BOTIM» و«C›ME»، ليتسنى لهم الاستمتاع بإرسال الرسائل والفيديوهات إلى الأهل والأصدقاء في أي مكان في العالم، بدقة عالية وتحدّث من دون تشويش.

وأوضح موظفو خدمة العملاء في «اتصالات» و«دو» أن على العملاء الراغبين في تنزيل البرنامجين الاتصال بالمؤسستين وإخطارهما بذلك حتى يتم الترخيص لهم رسمياً، مشيراً إلى أن كل مشترك يرغب في استخدام البرنامج سيدفع رسوماً قدرها 100 درهم شهرياً في حالة استخدامه عبر شبكة الـ«واي فاي» في المنزل، في حين سيتم فرض رسوم 50 درهماً شهرياً لتنزيلهما واستخدامهما عبر الهاتف المحمول.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج