لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 24 نوفمبر 2017 09:15 م

حجم الخط

- Aa +

توقيف ممثل وناشط لبناني للاشتباه في تخابره لصالح إسرائيل

اوقفت الاجهزة الامنية اللبنانية المسرحي زياد عيتاني، بدعوى الاشتباه في تخابره لصالح جهاز المخابرات الخارجية الإسرائيلي.

 توقيف ممثل وناشط لبناني للاشتباه في تخابره لصالح إسرائيل

أوقف جهاز الأمن العام اللبناني، اليوم الجمعة، الممثل المسرحي والناشط الاجتماعي، زياد عيتاني، بدعوى الاشتباه في تخابره لصالح جهاز المخابرات الخارجية الإسرائيلي (الموساد)، وفق مصادر مقربة من عائلته.

وحتى الساعة 14:34 "ت.غ" لم يصدر أي تصريح من السلطات اللبنانية بشأن عيتاني (42 سنة).

وفي اتصال مع صحيفة "النهار" اللبنانية اكد شقيقه رياض عيتاني الخبر، مشيراً الى أن "زياد موقوف منذ الأمس ويخضع للتحقيق".

وإذ رفض الكشف عن الجهة الامنية اللبنانية التي اوقفته، لفت الى أن "العائلة لم تتمكن من التواصل معه لمعرفة خلفيات التوقيف".

وقالت مصادر مقربة من العائلة، للأناضول، إن قوة من جهاز الأمن العام داهمت منزل عيتاني، في العاصمة بيروت، صباح اليوم، واقتادته هو وزوجته إلى مقر مركز الجهاز للتحقيق معهما.

ولد زياد عيتاني العام 1975، هو مسرحي وكاتب. عمل في الصحافة الورقية والالكترونية والمرئية، وهو أوّل مسرحي يعرض عملين في الوقت ذاته بطريقة "المونودرام" في لبنان لنفس المخرج والمؤلف.

من أعماله، مسرحية "بيروت طريق الجديدة"، "بيروت فوق الشجرة"، كما اشترك في مهرجانات بيت الدين 2015 بعمل استعراضي غنائي موسيقي "بار فاروق".

وسجل أكثر من 200 عرض لمسرحية بيروت طريق الجديدة وتخطى مشاهديها الـ35000. وشارك مؤخّراً في برنامج "بي بي شي" الذي عرض عبر قناة الـ"ال بي سي" مكان "أبو طلال" ثم غادر بعد فترة قصيرة.