حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 22 نوفمبر 2017 02:00 م

حجم الخط

- Aa +

حيل الآباء والأمهات لمشاهدة برامجهم المفضلة

من قضاء المزيد من الوقت في الصالة الرياضية إلى الاختباء في الحمام، Netflix تكشف عن الحيل الماكرة والمبتكرة التي يلجأ إليها الأهالي في الإمارات لمشاهدة برامجهم المفضلة.

حيل الآباء والأمهات لمشاهدة برامجهم المفضلة

من قضاء المزيد من الوقت في الصالة الرياضية إلى الاختباء في الحمام، Netflix  تكشف عن الحيل الماكرة والمبتكرة التي يلجأ إليها الأهالي في الإمارات لمشاهدة برامجهم المفضلة.

وقد تكون تربية الأطفال واحدة من أكثر التحديات المرهقة والممتعة في آن واحد، ولكنها تترك القليل من الوقت الخاص للآباء والأمهات.

وقد كشف استطلاع رأي1 أجرته Netflix في الشرق الأوسط بأن ثلثي الأهالي (66%) يخسرون ما بين 3 إلى 6 ساعات من وقتهم الخاص بعد أن يرزقوا بطفل.

ومع عدم توفر وقت خاص بهم، يلجأ الأهالي في الإمارات إلى Netflix لمشاهدة برامجهم التلفزيونية المفضلة للهروب من روتينهم اليومي، والاستمتاع بقسط من السكينة والهدوء (43%).

وقد أقر حوالي ثلاثة أرباع (73%) من الأهالي ممن لديهم أطفال بعمر 9 سنوات أو أقل، بأنهم يختلسون بعض الوقت لمشاهدة حلقات من برامجهم المفضلة، وذلك من حين لآخر بين مسؤولياتهم الأبوية، حيث قال 35% منهم فقط بأنهم يشاهدون برامجهم بشكل يومي، بينما يتمكن خمس الأهالي (20%) من مشاهدة مواسم مختلفة (بين 2 – 3 حلقات في اليوم).

والأكثر إثارة للدهشة، هي الحيل المبتكرة التي يلجأ إليها الأهالي للاسترخاء والحصول على بعض الوقت المستحق على الشاشة. وكانت الحيلة الأولى في الإمارات هي "قضاء 30 دقيقة إضافية في صالة التمارين الرياضية" (34%)، وتلا ذلك بفارق بسيط قضاء وقت أطول في الحمام (33%). يا لها من طريقة!
ومن الأساليب الأخرى الشائعة التي يبتكرها الأهالي لاختلاس بعض الوقت لمشاهدة برامجهم المفضلة:
● اختلاق أمر ضروري يجب القيام به (28%)
● الجلوس في السيارة (28%)
● التظاهر بارتداء الملابس ووضع المكياج / تصفيف الشعر في الحمام (22%)
● الخروج من المنزل للقيام ببعض المهام (15%)
وفي حين تفوق الذكور في المنطقة في اختلاق الأعذار، كانت الإناث أكثر ميلًا لادعاء المرض (17% مقابل 14%)، حيث يخبرن أطفالهن أو أزواجهن بأنهن مريضات لاختلاس بعض الوقت الإضافي لمتابعة المحتوى الترفيهي المفضل لديهن.
واستنادًا إلى أكثر البرامج التي يشاهدها الأهالي خلسة، فإن مدة البرنامج تتراوح بين 20 إلى 40 دقيقة، مما يظهر الحدّ الأدنى من زمن الخصوصية الذي يحتاجه غالبية الأهالي في الشرق الأوسط (42% من الإناث و49% من الذكور يحتاجون حوالي ساعة واحدة من الوقت الخاص في اليوم).