ما هي عقوبة التعامل مع الوافدين المخالفين في السعودية؟

المديرية العامة للجوازات السعودية تعلن عن عقوبات مخالفي قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود
ما هي عقوبة التعامل مع الوافدين المخالفين في السعودية؟
بواسطة أريبيان بزنس
الأحد, 19 نوفمبر , 2017

أعلنت المديرية العامة للجوازات السعودية عن عقوبات مخالفي قواعد التعامل مع الوافدين من مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود في المملكة.

وقالت الجوازات إنه يعاقب بالسجن ستة أشهر وبغرامة 25 ألف ريال (6674 دولار) والتشهير كل من ينقل أو يتستر على مخالفين ومتسللين أو يساعدهم أو يشغلهم، مع ترحيل المخالف إن كان مقيماً.

وأضافت أنها تفرض غرامة 15 ألف ريال (4 آلاف دولار) لمن ينقل أو يأوي أو يشغل المخالفين لنظام الإقامة والعمل.

وكشف المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي، قبل أيام، أن أكثر من 758570 مخالفاً استفادوا من مهلة "وطن بلا مخالف"، وتمديد المهلة عدة مرات حتى نهاية شهر شوال، الذي تم بعد تقدم سفارات دول معنية طالبة التمديد وفق ضوابط تم الاتفاق عليها معها.

وشمل التمديد عدة جنسيات، وانتهت المهلة بنهاية شهر صفر، وتم التمديد إلى 8 أشهر ولا تزال هناك فترة 6 أشهر قادمة أمام المخالفين من الجنسية المصرية.

وأوضح "التركي" التركي أن 37 بالمئة ممن أنهوا إجراءاتهم غادروا عبر المنافذ مباشرة، وغالبيتهم ممن قدموا إلى المملكة بتأشيرات حج وعمرة وزيارة وعبور، و60 بالمئة غادروا بعد أن أنجزوا إجراءاتهم عبر إدارات الوافدين، وتشمل من تغيب عن العمل أو مرت عليهم سنوات دون تجديد أو ممن لا يحملون وثيقة هوية أو متسللين عبر الحدود ولا يزال هناك 3 بالمئة منهم أنجزوا إجراءات مغادرتهم وحصلوا على تأشيرات خروج نهائي وحتى الآن لم يتم تسجيل مغادرتهم، مؤملا أن يتمكنوا من المغادرة قبل نهاية صلاحية تأشيراتهم.

وأضاف "استفاد من المهلة 140 جنسية منهم 20 بالمئة من حاملي الجنسية الباكستانية، و12 بالمئة مصريون، و10 بالمئة إثيوبيون، و10 بالمئة من الجنسية الهندية، و8 بالمئة من المغرب، و7 بالمئة من بنغلاديش، و6 بالمئة من الجنسية السودانية، و6 بالمئة من اليمن، و4 بالمئة من تركيا والجزائر لكل منهما، وإندونيسيا والفلبين والعراق 2 بالمئة، وهناك جنسيات بادرت بالمغادرة، هي التركية والمغربية والجزائرية والمصرية، إذ غادروا عبر المنافذ، وقليل منهم احتاجوا لمراجعة الجوازات لإنهاء إجراءات مغادرتهم".


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة