لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 15 نوفمبر 2017 02:00 م

حجم الخط

- Aa +

وفرة المعروض العقاري في دبي.. مفهوم آخر يجسد التنويع

تشير أغلب التقارير العقارية حول أداء قطاع العقارات في دبي وخاصة منها تلك الصادرة خلال الربع الثالث منها إلى زيادة في المعروض من الوحدات بالسوق

وفرة المعروض العقاري في دبي.. مفهوم آخر يجسد التنويع
إسماعيل الحمادي، الرئيس التنفيذي والمؤسس للرواد للعقارات

تشير أغلب التقارير العقارية حول أداء قطاع العقارات في دبي وخاصة منها تلك الصادرة خلال الربع الثالث منها إلى زيادة في المعروض من الوحدات بالسوق ، والأكثر من ذلك أن البعض منها  تنبأ في محتواه  بحدوث فقاعة عقارية ، إلا أن المتعمق في سوق العقار في دبي ومتابعة ما حققته شركات التطوير في الميدان لن تؤثر عليه مثل تلك التقارير والتنبؤات السلبية.

لماذا يكثر الحديث حول تراجع أداء سوق العقارات في دبي في الحين أن كل المؤشرات والتقارير الرسمية الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك تثبت عكس ذلك ، فالمتابع لتقرير الدائرة حول حصيلة نشاط السوق خلال تسعة أشهر من 2017 يجد فرقا شاسعا بين قيمة التصرفات العقارية في هذه الفترة التي بلغت فيها 204 مليار درهم و نظيرتها من سنة 2016 التي لم تتجاوز 167 مليار درهم.
كما أن هذا النشاط ورد على خلفية حزمة من العوامل من أهمها تلاشي فكرة إرجاء قرار الإستثمار التي طبعت على أذهان الكثير من المستثمرين السنة الماضية تحسبا لمستجدات السوق بدعم مجموعة من الأسباب على رأسها توفر السيولة المالية ودعم البنوك المحلية لتمويل شراء العقارات لمنتسبيها وإمدادهم بالقروض مقابل نسبة فوائد أقل، إلى جانب تعاقد بعض البنوك مع المطورين العقاريين الذي أضفى ميزة خاصة على سوق التمويل العقاري في دبي ، حيث لا يمكن الإنكار أن عزوف البنوك عن منح قروض تتناسب في قيمتها مع قيمة العقار أومنحها مقابل نسبة أرباح كبيرة كان يقف حاجزا أمام تملك العقارات خاصة في وجه الوافدين المقيمين بالدولة المحدودي الدخل مما أثر نسبيا على نشاط السوق.

كما أن عدد الوحدات العقارية المنجزة في دبي خلال الربع الثالث من السنة الجارية بلغ نحو 4035 وحدة متنوعة بين شقة وفيلا ، موضحا أن القارىء لهذا االرقم وإضافته إلى مجموع الوحدات المنجزة في الإمارة قد يراه زيادة في المعروض ، لكن إذا تم مقارنته بعدد الوحدات التي تمكنت شركات التطوير بيعها من مشاريعها العقارية الجديدة فور إطلاقها ينفي حقيقة تلك الملاحظة وأن هناك نقاط محددة يتم على ضوئها إطلاق المشاريع العقارية في دبي، كما أن هذه النقاط تلعب دورا في تجنيب السوق شبح وفرة المعروض بمفهومه السلبي، إذ أن القيمة السوقية للمنتجات المطروحة من قبل المطورين لها تاُثير بالغ في استقطاب المشترين وتعزيز ثقتهم بسوق دبي.

علاوة على أن المناطق التي تتواجد بها مواقع أغلب تلك المشاريع هي مواقع مدروسة بدقة ومختارة بعناية تامة من حيث بعدها عن مركز المدينة ومختلف معالم دبي الحضارية التي تتميز بها ، على سبيل المثال من ذلك المشاريع التي يتم تطويرها بدبي الجنوب ، الخليج التجاري ، دبي لاند ، منطقة الخور وغيرها ، ولفت الحمادي أن لوفرة المعروض العقاري في دبي مفهوم آخر يجسد التنويع وإبتكار خيارات أوسع أمام المستثمرين لتلبية حاجاتهم وليست زيادة مقصود بها فائض وتكدس .