حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 7 نوفمبر 2017 12:15 م

حجم الخط

- Aa +

14 مليون درهم صافي أرباح أملاك في الربع الثالث

سجلت شركة أملاك للتمويل صافي أرباح بلغ 30 مليون درهم لفترة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017.

14 مليون درهم صافي أرباح أملاك في الربع الثالث

سجلت شركة أملاك للتمويل صافي أرباح بلغ 30 مليون درهم لفترة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017.
وحققت الشركة أرباحاً بقيمة 14 مليون درهم للربع الثالث من عام 2017 بارتفاع نسبته 100% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك نتيجة للتوفير في التكاليف التشغيلية، ومكاسب القيمة العادلة في العقارات الاستثمارية، مع مستوىً أدنى من المخصصات.
و أعلنت أملاك للتمويل اليوم عن نتائجها المالية لفترة الأشهر التسعة الأولى من العام والمنتهية في 30 سبتمبر 2017 حيث بلغ إجمالي الإيرادات 289 مليون درهم لفترة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017 مقارنة مع 625 مليون درهم للفترة نفسها من العام الماضي.
ويعزى هذا الانخفاض بشكل أساسي إلى انخفاض الإيرادات من مبيعات العقارات، والتي بلغت 36 مليون درهم مقارنة مع 396 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام 2016، ويرجع ذلك بشكل رئيسي الى تسجيل أرباح لمرة واحدة تم خلال العام 2016 متعلق بتحويل الحيازة والمخاطر لأراضٍ تحت التطوير وبسبب تراجع الظروف العامة في السوق.
كما تراجعت إيرادات أعمال التمويل العقاري بنسبة 8% لتصل إلى 143 مليون درهم للأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017، مقارنة مع 155 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي، متأثرة بانخفاض حجم محفظة التمويل العقاري.
من جهة أخرى، شهدت العائدات الإيجارية تحسنًا بنسبة 7٪ خلال فترة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017 لتصل إلى 45 مليون درهم، مقارنة مع 42 مليون درهم للفترة نفسها من عام 2016. ووصلت العائدات الإيجارية المسجلة في الربع الثالث من عام 2017 إلى 15 مليون درهم مقارنة مع 14 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي، بزيادة قدرها 7٪. ويرجع ذلك أساساً إلى زيادة العائدات الإيجارية من وحدات عقارية استعادت الشركة ملكيتها.
وارتفعت عائدات الدخل الأخرى بما فيها حصة نتائج الاستثمار في الشركات التابعة بنسبة 24٪ خلال فترة الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2017، لتصل إلى 41 مليون درهم مقارنة مع 33 مليون درهم في نفس الفترة من العام الماضي، ويعزى ذلك بشكل أساسي إلى مكاسب لمرة واحدة تم تسجيلها في عام 2017 من بيع استثمارات مؤسسية وتسويات مع مطورين.