حجم الخط

- Aa +

الأحد 5 نوفمبر 2017 02:30 م

حجم الخط

- Aa +

محمد المري يؤكد أهمية التحوّل الذكي في "إقامة دبي"

التقى اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بمسؤولي الإدارات والقطاعات ومديري الأقسام في إقامة دبي، بهدف رفع مستوى الجهود الخاصة في تثقيف وتوعية المتعاملين بأهمية التحول الذكي لضمان حياة أفضل لهم من خلال تقديم خدمات ذكية ذات كفاءة عالية توفر الوقت والجهد وتعزز مكانة إمارة دبي على المستوى العالمي

محمد المري يؤكد أهمية التحوّل الذكي في "إقامة دبي"

التقى اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بمسؤولي الإدارات والقطاعات ومديري الأقسام في إقامة دبي، بهدف رفع مستوى الجهود الخاصة في تثقيف وتوعية المتعاملين بأهمية التحول الذكي لضمان حياة أفضل لهم من خلال تقديم خدمات ذكية ذات كفاءة عالية توفر الوقت والجهد وتعزز مكانة إمارة دبي على المستوى العالمي.

ويأتي هذا اللقاء في إطار حرص إقامة دبي على مواصلة الجهود المبذولة والعمل على تحقيق أهداف استراتيجية حكومة دبي 2021 «التي تتضمن تيسير حياة السكان والزوار من خلال تقديم خدمات مترابطة وشخصية وذكية، وتحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كي تصبح إمارة دبي الأذكى والأسعد عالمياً ونموذجاً يحتذى به للمدن الذكية في شتى المجالات، وفق أفضل المعايير العالمية.

وقال اللواء محمد أحمد المري: إن إقامة دبي تسعى للوصول إلى أعلى مستويات الرضا لمتعامليها وذلك عبر تقديم خدمات الكترونية وذكية، ودعمها لكافة مبادرات الدولة الرامية إلى إسعاد الناس، مشيراً أن أكثر من 90% من معاملات الإدارة اليوم باتت تنجز الكترونياً الأمر الذي يجعلنا نكثف جهودنا بالعمل على رفع هذه النسبة لتصل إلى 100% وذلك من خلال تقليص عدد المتعاملين الذين يترددون على الإدارة لإنجاز معاملاتهم، وبذلك نكون قد حققنا الهدف المرجو للحكومة الذكية في أن تكون جميع الخدمات تنجز الكترونياً.

وحث اللواء المري المسؤولين والمدراء بضرورة تكاتف العمل كفريق واحد بالمتابعة المستمرة وتشجيع موظفيهم على التطوير والتعلم وبذل الجهود والمساعي الحثيثة والمتواصلة وتسخير كافة الطاقات والإمكانات لتوفير تجربة حياة مميزة لجميع المواطنين والمقيمين والزائرين مما يحقق الأهداف المرجوة للحكومة في ضمان توفير كافة التسهيلات لتكون دبي الأولى عالمياً في السعادة والرضا عن الخدمات الحكومية.

وشدد اللواء المري على ضرورة توعية وتثقيف المتعاملين بأهمية التحول الذكي وذلك من خلال تدريب الموظفين ليكونوا على أهبة الاستعداد لمساعدة المتعامل بكيفية استخدام التطبيقات الذكية من أجل تهيئة جميع شرائح المتعاملين للتحول الرقمي الذكي وتشجيعهم على استخدام نظام الدفع الإلكتروني عبر القنوات الذكية، سواء باستخدام الأجهزة المكتبية أو المحمولة.

ووجه اللواء المري في ختام لقائه بالمزيد من المثابرة والاجتهاد وتطوير إمكانيات الموظفين للعمل على تحقيق أهداف الإدارة في إسعاد المتعاملين، وبضرورة العمل بروح الفريق الواحد لما له من أهمية في تطوير العمل وتحسين الأداء، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على جودة الخدمات المقدمة للمتعاملين ويحقق رؤية القيادة في إسعاد الناس، مشيداً بدورهم المتميز والفعال في إبراز والحفاظ على سمعة الإدارة لتظل إقامة دبي متميزة يشار إليها بالبنان محلياً وخارجياً.