بلومبرج: موانئ دبي العالمية نجم سوق السندات الخليجية بعائدات 21%

سجلت موانئ دبي العالمية، أفضل وأقوى أداء في أسواق السندات الخليجية المقومة بالدولار بعائدات قياسية بلغت 21% مستفيدة من التحسن المستمر في الإيرادات المالية وارتفاع التصنيف الائتماني للشركة، بحسب تقرير لوكالة بلومبرج.
بلومبرج:  موانئ دبي العالمية نجم سوق السندات الخليجية بعائدات 21%
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 30 أكتوبر , 2017

سجلت موانئ دبي العالمية، أفضل وأقوى أداء في أسواق السندات الخليجية المقومة بالدولار (بقيمة مليار دولار فما فوق) بعائدات قياسية بلغت 21% لهذا العام مستفيدة من التحسن المستمر في الإيرادات المالية وارتفاع التصنيف الائتماني للشركة، بحسب تقرير لوكالة بلومبرج.

ورفعت وكالة التصنيف الائتماني "فيتش" مؤخراً تصنيفها لمجموعة موانئ دبي العالمية إلى الفئة +BBB وأكدت الوكالة أن رفع التصنيف يعكس قوة واستقرار العائدات النقدية للشركة مشيرة إلى أن المرونة في خطة توسع موانئ دبي العالمية سوف تساعدها في الحفاظ على التصنيف العالمي لها.

ووفق المكتب الإعلامي لحكومة دبي، ارتفعت مبيعات السندات من دول مجلس التعاون الخليجي، إلى مستوى قياسي بلغ 78.9 مليار دولار هذا العام، وارتفع مؤشر أسعار سندات دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 1%، وفقا لمؤشرات جي بي مورغان.

وقالت بلومبرج :" يتضح جلياً تميز شركة موانئ دبي العالمية في منطقة شهدت فيها العديد من الحكومات والشركات خفض تصنيفاتها الائتمانية على مدى العامين الماضيين، وهي تحاول التكيف مع الواقع الجديد لسعر النفط (بحوالي 60 دولار للبرميل)، مشيرة إلى أن موانئ دبي العالمية، التي تشغل حوالي 78 محطة برية وبحرية عاملة من الصين إلى الإكوادور، أقل اعتماداً على أسعار النفط الخام من بعض الشركات الإقليمية الأخرى، وهو ما عزز من استفادة الشركة من ارتفاع وتيرة النمو العالمي لهذا العام.

وحققت موانئ دبي العالمية قفزة في نمو العائدات بنسبة 9.6 % خلال النصف الأول من العام الجاري لتصل إلى 8.4 مليار درهم بنسبة نمو 9.6%، بدعم من النمو القوي في أحجام المناولة عبر محفظة الشركة، كما بلغت الأرباح المعدلة قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك 4.47 مليار درهم، فيما سجل صافي الأرباح 606 مليون دولار (2.2 مليار درهم) ،وارتفع سهم الشركة، بنسبة 35 % حتى الآن من عام 2017، وهو أفضل مستوى لها منذ عام 2013 .

وقال عثمان أحمد، العضو المنتدب للاستثمارات في شركة الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول، إن سندات موانئ دبي العالمية تعد واحدة من سندات الشركات طويلة الأجل القليلة في المنطقة التي تتمتع بسجل ائتماني قوي قائم بذاته، حيث تتيح هذه السندات للمستثمرين الدوليين الفرصة للاستفادة من أنشطة ميناء جبل التي تدر أرباحاً جيدة وقاعدة أصول متنوعة من خلال ائتمان عالي الجودة.

ودشنت موانئ دبي العالمي خلال أكتوبر الجاري، الطاقة الاستيعابية الجديدة في المحطة 3 بميناء جبل علي، والبالغة 1.5 مليون حاوية نمطية، كما أعلنت عن برنامج ترقية وتحديث للرافعات، وتعزيز قدرات مناولة الحاويات في جميع محطات الميناء.

وترفع الإضافة، الطاقة الكلية لميناء جبل علي من 18 مليون حاوية نمطية (قياس 20 قدماً)، إلى 19.5 مليون حاوية نمطية، وذلك استجابة للطلب في الأسواق الناشئة. ومع هذه الإضافة، وصلت الطاقة الاستيعابية للمحطة رقم 3 إلى 4 ملايين حاوية نمطية، لتكون بذلك أكبر منشأة تعمل بشكل شبه آلي في العالم.

وأشارت بلومبرج في تقريرها إلى خطة توسع موانئ دبي العالمية بما في ذلك الاستحواذ على "مدينة دبي الملاحية"، بقيمة 180 مليون دولار، إضافة إلى شراء الأحواض الجافة العالمية عن طريق ضخ رأسمال قدره 225 مليون دولار، حيث تعد مدينة دبي الملاحية مركزاً عالمي المستوى للخدمات البحرية ومنطقة صناعية وتجارية، تتمتع بموقع رئيس في وسط مدينة دبي، بمحاذاة ميناء راشد التابع لموانئ دبي العالمية. 

ويمتد هذا المجمع البحري للأعمال التجارية والصناعية على مساحة 2.3 مليون متر مربع على شبه جزيرة من صنع الإنسان، ويوفر لـ"عالم المناطق الاقتصادية" أرضاً إضافية كبديل للمنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) التي تشهد معدلات إشغال عالية جداً، أما الأحواض الجافة العالمية، فهي مركز رائد في مجال إصلاح السفن، وتعد أكبر منشأة من نوعها في الشرق الأوسط.

وتعليقاً على هذا التقرير أكد سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، أن موانئ دبي العالمية تستفيد من سمعة الإمارات العالمية وقوتها الناعمة في دعم إصدار السندات ،مشيراً إلى أن سندات موانئ دبي العالمية المقومة بالدولار والتي حققت عوائد تصل إلى 21 % -ما يجعلها الرقم واحد على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي- ، تعكس قوة الشركة ومركزها المالي وكذلك الخطط الاستثمارية المستقبلية ،لافتاً إلى أن عام 2017 يعد عاماً حافلاً للشركة سواء على صعيد العائدات، أو الفرص الاستثمارية والانتشار والتوسع العالمي. 

فقد أسهمت استثمارات الشركة الأخيرة في «ياريمشا» (تركيا) و«لندن غيتواي» (المملكة المتحدة) و«روتردام» (هولندا) و«جواهر لال نهرو» في مومباي (الهند) إلى تحقيق نمو في أحجام المناولة فاق توقعات السوق، حيث تمكنت الشركة من مناولة52.3 مليون حاوية نمطية (قياس 20 قدما) عبر محفظة أعمالها العالمية خلال الأشهر التسعة الأولى من 2017، مسجلة زيادة في أحجام المناولة الإجمالية على أساس سنوي بنسبة 10% ، وشهد الربع الثالث نموا متسارعا في أحجام المناولة على أساس سنوي بنسبة 13.5% متفوقا على أداء الربع الثاني.

وأضاف أن نسبة الإقبال الكبير على إصدارات الشركة من السندات والصكوك يعكس الطبيعة العالمية لعمل موانئ دبي العالمية ويؤكد أيضا الثقة التي يوليها مجتمع الاستثمار العالمي لدبي، التي باتت تقود التوجهات الاستثمارية العالمية بفضل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ،نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، مشيراً إلى أن موانئ دبي العالمية تسهم بشكل مباشر في تحقيق محاور "مئوية الإمارات 2071" بالعمل على استشراف المستقبل من خلال رصد التحولات المستقبلية في عالم الموانئ والنقل البحري والخدمات اللوجستية، للانطلاق نحو صناعة المستقبل عبر تحديد الأهداف الطموحة لاستراتيجية مئوية الامارات.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج