لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 12:15 م

حجم الخط

- Aa +

انخفاض غير مسبوق في طلب العمالة المصرية

العمالة المصرية في 2017 تشهد انخفاضاً شديداً للعمل بالخارج ووصلت نسبته لأكثر من 80%

انخفاض غير مسبوق في طلب العمالة المصرية

كشف مسؤول مصري أن العام 2017 شهد انخفاضاً شديداً في طلب العمالة المصرية للعمل بالخارج ووصلت نسبته لأكثر من 80 بالمئة في ظل عدم وجود تعاون كافٍ من الجهات المعنية وعلى رأسها وزارة القوى العاملة.

وأوضح حمدى إمام رئيس شعبة شركات إلحاق العمالة بالغرفة التجارية بالقاهرة، بحسب صحيفة "اليوم السابع" المصرية، أن أسباب تراجع الطلب على العمالة المصرية هي الأزمات الاقتصادية التي تعاني منه دول المنطقة.

وأضاف "إمام" أنه لا يوجد بديل سوى فتح أسواق عمل جديدة في أفريقيا وآسيا.

وأظهر أول وأحدث تعداد إلكتروني للسكان والمنشآت بمصر، في سبتمبر/أيلول الماضي، أن عدد المصريين يبلغ 104.2 ملايين نسمة، منهم 94 مليوناً و798 ألفاً و827 نسمة بالداخل، و9.4 ملايين نسمة بالخارج.

وتشير التقارير إلى أن عدد العمالة المصرية في الخارج تبلغ نحو أربعة ملايين أكثرهم في السعودية.

ويحول المصريون العاملون في الخارج مليارات الدولارات سنوياً، وهذا مصدر مهم للعملة الصعبة في البلد الذي يعاني من تراجع السياحة والاستثمار الأجنبي والصادرات في ظل القلاقل السياسية التي أعقبت انتفاضة العام 2011.