لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 20 أكتوبر 2017 04:00 م

حجم الخط

- Aa +

مصدر أبوظبي تؤسس مركزا لبحوث المواد المتقدمة في المملكة المتحدة

تعد شركة أبوظبي لطاقة المستقبل الممول الرئيسي لـ "مركز ابتكار هندسة الجرافين" الذي كُشِف رسمياً عنه بحضور ممثلين عن حكومة المملكة المتحدة ودولة الإمارات ومسؤولين من جامعة مانشستر.

مصدر أبوظبي تؤسس مركزا لبحوث المواد المتقدمة في المملكة المتحدة

أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر" تأسيس مركز جديد لبحوث المواد المتقدمة في جامعة مانشستر في إنجلترا "مركز ابتكار هندسة الجرافين" الذي يهدف إلى المساهمة في تسويق المنتجات والتقنيات المصنوعة من مادة الجرافين فيما سيحمل المبنى الذي سيحتضن المركز اسم "مبنى مصدر".

وتعد شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر" الممول الرئيسي لـ "مركز ابتكار هندسة الجرافين" الذي كُشِف رسمياً عنه بحضور ممثلين عن حكومة المملكة المتحدة ودولة الإمارات ومسؤولين من جامعة مانشستر.

ووفق وكالة أنباء الإمارات، يعتبر الجرافين مادة نانوية فائقة القوة ومرنة للغاية تتمتع بخصائص فريدة يمكن استخدامها في الكثير من التطبيقات في المستقبل مثل حلول تخزين الطاقة وتكنولوجيا تنقية المياه والطائرات خفيفة الوزن والهواتف المحمولة والملابس.

وقال محمد جميل الرمحي الرئيس التنفيذي لـ"مصدر" إن الشركة من خلال دعمها لـ "مركز ابتكار هندسة الجرافين" تفخر بمشاركتها في رحلة الاكتشافات العلمية التي ستساهم في تحويل إمكانات مادة الجرافين الواعدة إلى حلول عملية مجدية تجارياً".

وأشار إلى أن مركز ابتكار هندسة الجرافين الذي أطلقناه على المبنى الذي يحتضنه اسم "مبنى مصدر" سيعمل على تسريع وتيرة تطوير تطبيقات الجرافين التي تم التوصل إليها في المختبرات ليصبح استخدامها بشكلٍ عملي وتجاري أمراً واقعاً مما يدعم استراتيجية أعمال "مصدر" الرامية إلى المشاركة في التقنيات النظيفة المتقدمة بمجرد ظهور إمكاناتها التجارية ويؤكد في ذات الوقت التزام دولة الإمارات بدعم وتعزيز قطاع المعرفة.

من جانبها أعربت البروفيسورة ديم نانسي روثويل رئيسة ونائبة مستشار جامعة مانشستر في كلمة لها خلال حفل الإعلان عن "مركز ابتكار هندسة الجرافين" عن امتنانها لجميع الممولين لاستثمارهم في هذا المركز الذي يبشر بميزات تجارية واعدة.

وسيعزز "مركز ابتكار هندسة الجرافين" أُطر التعاون بين الشركات والأكاديميين في مجال الجرافين وما يتصل به من بحوث المواد شبه الموصلة ثنائية الأبعاد بما في ذلك الشراكة بين جامعة مانشستر ومعهد مصدر التابع لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

وتم تصميم "مبنى مصدر" من قبل المهندس المعماري العالمي الشهير رافائيل فينولي وهو يغطي مساحة تقدر بـ 8400 متر مربع ويقع في الحرم الجامعي الشمالي لجامعة مانشستر وسيضم مرافق الإنتاج التجريبي وسيُجرى فيه بحوث أُخرى في المواد المتقدمة.

وتضم قائمة ممولي "مركز ابتكار هندسة الجرافين" إلى جانب "مصدر" كلا من مجلس تمويل التعليم العالي في إنجلترا ووكالة الابتكار في المملكة المتحدة والصندوق الأوروبي للتنمية الإقليمية و"هيئة مانشستر الكبرى المشتركة في المملكة المتحدة".