لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 16 أكتوبر 2017 01:00 م

حجم الخط

- Aa +

تحذير السيدات من صباغ الشعر وارتباطه بسرطان الثدي

حذرت دراسة جديدة من أن القيام بصباغ الشعر يجب أن لا يزيد عن مرتين إلى خمسة كل عام بعد الكشف عن ارتباط بين زيادة الإصابة بسرطان الثدي لدى من يستخدمن الصباغ

تحذير السيدات من صباغ الشعر وارتباطه بسرطان الثدي

حذرت دراسة جديدة من أن القيام بصباغ الشعر يجب أن لا يزيد عن مرتين إلى خمسة كل عام (أي مرة كل 4 أو 6 أسابيع)، لتجنب الإصابة بسرطان الثدي، بحسب البروفيسور كفاح مقبل الاختصاصي في علاج جراحة أمراض الثدي في "بريست إنستيتيوت" بلندن بحسب ما نقلته الصحف البريطانية اليوم.

وكشف مقبل أنه تم العثور على ارتباط قوي بين صبغة الشعر وذلك المرض لدى مراجعة معطيات الإصابة بمرض سرطان الثدي لدى النساء، وكان هناك بين المصابات زيادة بمعدل 14% بين من تستخدم صباغ الشعر .

ولفت البروفسور المعروف بجهوده في مواجهة ذلك المرض أن المزيد من الدرسات ضرورية لتأكيد تلك الصلة، وينصح السيدات باستخدام منتجات تحتوية على مواد طبيعية مثل الملونات من جذر الشمندر والحناء وغيرها من المنتجات الطبيعية.


ولفتت صحيفة الشرق الاوسط إلى  دراسة منفصلة، أكد فيها باحثون فنلنديون صحة الدراسة البريطانية، وأشار سانا هينكين من مركز بحث فنلندي للأبحاث إلى أنه ربما تلجأ النساء إلى استخدام أدوات تجميل أخرى تسبب سرطان الثدي.
ويقترح اختصاصيو الشعر ألا تلجأ المرأة لتغيير لون شعرها في مدة من أربعة إلى ستة أسابيع.