لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 12 أكتوبر 2017 11:30 ص

حجم الخط

- Aa +

ساما تحقق بعدالة الإجراءات التصحيحية التي قامت بها إدارة السعودي الفرنسي

مؤسسة النقد العربي السعودي تتابع الإجراءات والقرارات التي اتخذها مجلس إدارة البنك السعودي الفرنسي لمعالجة عدد من أوجه القصور في تعاملاته

ساما تحقق بعدالة الإجراءات التصحيحية التي قامت بها إدارة السعودي الفرنسي

(أريبيان بزنس/ وكالات) - قالت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي/ ساما) يوم أمس الأربعاء إنها تتابع الإجراءات والقرارات التي اتخذها مجلس إدارة البنك السعودي الفرنسي لمعالجة عدد من "أوجه القصور" في تطبيق الحوكمة السليمة والسياسات الرقابية وتطبيقاتها.

وأضافت "ساما" في بيان، بحسب وكالة رويترز، "أنها خلال الفترة الماضية، تابعت هذا الموضوع بشكل دقيق مع مجلس إدارة البنك وستقوم بتطبيق كافة الإجراءات النظامية المناسبة على البنك والتحقق من كفاية وعدالة الإجراءات التصحيحية التي قام بها مجلس الإدارة".

ولم تدل ساما بتفاصيل عن طبيعة "أوجه القصور"، وامتنع متحدث باسمه عن التعقيب على المسألة في رده على استفسار من رويترز.

وقال مجلس إدارة البنك السعودي الفرنسي في بيان في وقت سابق من أمس الأربعاء إنه قام بتكليف فريق متخصص ومستقل للقيام بفحص شامل بشأن "تجاوزات للصلاحيات الممنوحة لعدد من العمليات الخاصة بحوافز عدد من موظفي البنك".

وأضاف أن ذلك نتج عنه "دفعات مالية مخالفة لسياسة برنامج التحفيز المعتمد".

وكان البنك السعودي الفرنسي، سادس أكبر بنك في المملكة من حيث قيمة الأصول، قد أعلن اليوم أن مجلس إدارته كلف فريقا متخصصا ومستقلا للقيام بفحص شامل للتأكد من تجاوزات في العمليات الخاصة بحوافز عدد من موظفي الشركة، وإيضاح أوجه القصور والمتسببين فيها، وأن المجلس بدأ باتخاذ الإجراءات التصحيحية لمعالجة هذه التجاوزات ومحاسبة من تثبت مخالفته والعمل على تلافي هذه التجاوزات مستقبلاً.

وأكدت تقارير في وقت سابق من أمس الأربعاء أن محمد عبد الهادي رئيس العمليات المصرفية الخاصة بالشركات في البنك السعودي الفرنسي استقال من منصبه هذا الأسبوع.