لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 4 أكتوبر 2017 06:45 م

حجم الخط

- Aa +

المملكة المتحدة تشارك في إكسبو 2020 دبي

سيكون إكسبو 2020 دبي منصة ممتازة لبريطانيا لترسيخ التعاون مع دول المنطقة ودول آسيا وعقد المزيد من الشراكات والولوج إلى أسواق جديدة.

 المملكة المتحدة تشارك في إكسبو 2020 دبي

سلم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي، رئيس هيئة الطيران المدني في دبي، الرئيس الأعلى لمجموعة "طيران الإمارات"، صباح اليوم رسالة رسمية بمشاركة المملكة المتحدة في إكسبو 2020 دبي من معالي الدكتور ليام فوكس وزير التجارة الدولية للمملكة المتحدة.

وسيكون الجناح الخاص بالمملكة المتحدة خلال فعاليات إكسبو 2020 دبي في منطقة الفرص، وهي إحدى المواضيع الفرعية الثلاثة للوجهة العالمية المرتقبة بالإضافة إلى التنقل والاستدامة. 

ووفق المكتب الإعلامي لحكومة دبي، اطلع معالي الدكتور ليام فوكس على أحدث الإنجازات في رحلة التحضير لاستضافة إكسبو 2020 دبي، وتعرف على آليات العمل خلال رحلة التحضير، وعلى دستركت 2020 التي ستكون وجهة عالمية للاستثمار والعيش والعمل والتعلم بعد الاستضافة.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم "تربط دولة الإمارات والمملكة المتحدة علاقات تاريخية مميزة جداً، وتجسد اتفاقيات التعاون بين البلدين عمق ومتانة هذه العلاقات بما فيها اتفاقيات الازدواج الضريبي، وحماية وتشجيع الاستثمار والنقل الجوي، وغيرها." وأضاف سموه: "كانت بريطانيا من الدول التي ساندت جهود دولة الإمارات العربية المتحدة في الفوز بشرف استضافة إكسبو 2020 دبي. ونحن ممتنون لدعمهم الدائم الذي أكده اليوم الدكتور ليام فوكس. ونتطلع إلى مزيد من التواصل مع المؤسسات والشركات البريطانية التي ستنضم إلينا في رحلتنا إلى عام 2020 وما بعده".

كما وجهت بريطانيا بوصلتها الاستثمارية بعد انسحابها من الاتحاد الأوروبي إلى منطقة الشرق الأوسط بشكل عام ودول الخليج العربي بشكل خاص، لتعزيز شراكاتها الاستثمارية والتجارية والاستفادة من النمو المستمر الذي تشهده جميع القطاعات.

وسيكون إكسبو 2020 دبي منصة ممتازة لبريطانيا لترسيخ التعاون مع دول المنطقة ودول آسيا وعقد المزيد من الشراكات والولوج إلى أسواق جديدة.

وتحتل دولة الإمارات العربية المتحدة المرتبة الثانية عشرة في قائمة أكبر شركاء بريطانيا التجاريين، حيث وصل حجم التبادل التجاري بين البلدين في عام 2015 إلى 63 مليار درهم (نحو 13 مليار جنيه إسترليني).

وقد وضع "مجلس الأعمال الإماراتي البريطاني" هدفاً طموحاً يرمي إلى تعزيز التبادل التجاري بين البلدين ليصل إلى 25 مليار جنيه إسترليني بحلول عام 2020.