شاهد.. تتويج قُبة ساحة الوصل يكلل جهود بناء أهم معالم إكسبو 2020 دبي

استغرقت عملية وضع التاج الضخم في مكانه أعلى القبة العملاقة المصنوعة من الفولاذ ساعات طويلة من العمل الهندسي الشاق والدقيق.
شاهد.. تتويج قُبة ساحة الوصل يكلل جهود بناء أهم معالم إكسبو 2020 دبي
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 18 سبتمبر , 2019

وام-  تكللت أشهر من العمل الشاق والتخطيط الدقيق بتتويج ناجح لقبة ساحة الوصل العملاقة التي تمثل أبرز معلم في إكسبو 2020 دبي ودرة تاج الحدث الأروع في العالم.

واستغرقت عملية وضع التاج الضخم في مكانه أعلى القبة العملاقة المصنوعة من الفولاذ ساعات طويلة من العمل الهندسي الشاق والدقيق.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي "تتويج قبة ساحة الوصل هي علامة تاريخية فارقة ليس لإكسبو 2020 وحسب بل لكل دبي والإمارات العربية المتحدة" 

ويصل حجم القبة إلى 724 ألف متر مكعب وارتفاعها 67.5 متر، متجاوزاً طول برج بيزا المائل في إيطاليا. وتغطي القبة الفولاذية ساحة الوصل بقطر 130 متراً في قلب موقع إكسبو 2020 دبي، وستكون المعلم المعماري الأحدث في مدينة دبي.

 إنجاز العمل في قبة الوصل:

يصل وزن المكون الفولاذي في تاج قبة ساحة الوصل إلى 550 طنا وبطول 22.5 متر لذا فقد كان من الضروري أن تكون في وضعها السليم والدقيق على قمة القضبان الفولاذية بهامش خطأ لا يتجاوز ثلاثة ملليمترات.

وتمت العملية باستخدام تقنية تسمى تقنية رافعات الشد الحبلية "strand jacking" ووصل الوزن الإجمالي - بما في ذلك المكونات والمعدات اللازمة لرفع القبة خلال العملية - إلى 830 طنا أي ما يعادل وزن 600 سيارة صغيرة.

وتم استخدام 18 رافعة هيدروليكية مدعومة بحبال شد من الصلب المتصلة بثمانية عشر من القوائم المؤقتة لرفع التاج الفولاذي شيئا فشيئا.

وجرى وضع التاج على قمة الهيكل الرئيسي للقبة والبالغ ارتفاعه 45 مترا فوق سطح الأرض وتم ربطه بالهيكل القائم من خلال 53 نقطة ربط.

وشارك 800 شخص ما بين فنيين وخبراء إنشاءات في متابعة العمل طوال الليل حيث عكفوا على مراقبة كل ملليمتر من العملية بعناية شديدة باستخدام أجهزة تعمل بالنظام العالمي لتحديد المواقع "جي.بي.إس" للتأكد من وضع التاج في مكانه بدقة.

وللحفاظ على وضع القضبان الفولاذية التي تربط التاج بهيكل القبة فقد تم شد تلك القضبان بعدد من الكابلات أثناء عملية التتويج من أجل ربط قضبان التاج الفولاذي بحلقة الضغط الوسطى المؤقتة.

وأجرت فرق العمل العديد من اختبارات الرفع لقياس حركة التاج العملاق أثناء رفعه من الأرض وجرى ضبط كابلات الشد حتى أصبحت نقاط ربط محيط قضبان القبة في الوضع السليم اللازم لبدء عملية الرفع بالكامل.

وكلل تتويج قبة ساحة الوصل جهودا استمرت على مدى 14 شهرا للتحضير لهذه اللحظة بدأت تلك الاستعدادات عندما غادرت القطع الأخيرة من قضبان القبة الفولاذية إيطاليا في السادس والعشرين من يونيو 2018 ووصلت أولى المكونات منفصلة إلى دبي في يوليو من العام ذاته وجرى تجميع التاج بعناية على الأرض قبل رفعه إلى مكانه.

وبعد وضع تاج القبة في مكانه ستبدأ عملية اللحام لتثبيت التاج في هيكل القبة والتي ستستغرق 25 يوما لإتمامها.

وتم تصميم ساحة الوصل من قبل شركة الهندسة المعمارية "أدريان سميث آند غوردون جيل" التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها كما وجرى توريد الفولاذ الخام الذي استخدم في بناء قبة ساحة الوصل من جمهورية التشيك والمجر وبولندا.

وعملت شركات في بلجيكا وألمانيا وإسبانيا على تشكيل منحنيات قضبان قبة ساحة الوصل الفولاذية قبل أن تعمل شركة "سيمولاي ريموند" على تجميع تلك القضبان في إيطاليا.

وجرى شحن القضبان الفولاذية على دفعات إلى دبي من خلال شركة موانئ دبي العالمية شريك إكسبو 2020 دبي للتجارة الدولية وعملت شركة جيكوبز ميس للاستشارات مزود الخدمات الرسمي لإكسبو 2020 دبي في مجال إدارة إنجاز البرامج على إدارة مشاريع التشغيل عموما وتلعب شركات من الولايات المتحدة وكندا والصين وفرنسا واليابان والمكسيك أيضا دورا مهما في إكمال القبة.

وستزود القبة بأحدث شاشات العرض من قبل خبراء شركة كريستي المتخصصين في السمعيات والبصريات.

يشار إلى أن إكسبو 2020 دبي يقام على مدار 6 أشهر خلال الفترة من 20 أكتوبر 2020 إلى العاشر من إبريل 2021 ومن المتوقع أن يستقطب 25 مليون زائر 70 في المائة منهم من خارج دولة الإمارات حيث سيكون إكسبو 2020 دبي الحدث الأروع في العالم على مدى 173 يوما.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة