حجم الخط

- Aa +

Sun 4 Jun 2017 11:01 AM

حجم الخط

- Aa +

تخرّيج دفعة جديدة من منتسبي "مضياف"

استمراراً لجهودها في توطين قطاع الضيافة في إمارة دبي ورفده بالكوارد الوطنية المؤهّلة، خرّجت كلية دبي للسياحة التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) دفعة جديدة من منتسبي مبادرة "مضياف"، التي أطلقتها الكلية مطلع العام الجاري بهدف زيادة عدد المواطنين الإماراتيين العاملين في القطاع السياحي بدبي.

تخرّيج دفعة جديدة من منتسبي "مضياف"

استمراراً لجهودها في توطين قطاع الضيافة في إمارة دبي ورفده بالكوارد الوطنية المؤهّلة، خرّجت كلية دبي للسياحة التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) دفعة جديدة من منتسبي مبادرة "مضياف"، التي أطلقتها الكلية مطلع العام الجاري بهدف زيادة عدد المواطنين الإماراتيين العاملين في القطاع السياحي بدبي.
تم التخريج، يوم الأربعاء 31 مايو 2017 في مركز التدريب الرئيسي في مقر الدائرة. حيث قام عيسى بن حاضر، مدير عام كلية دبي للسياحة، التابعة لـ"دبي للسياحة" بتسليم المنتسبين شهادات التخرّج.  
يذكر أنّ مبادرة "مِضياف" تهدف إلى توطين القطاع السياحي من خلال جذب المواطنين الإماراتيين، وتسعى دبي للسياحة إلى توفير فرص تدريب وعمل لهم في الوظائف الحيوية في هذا القطاع المهم لإبراز الثقافة الإماراتية الأصيلة، وتشجيع مشاركتهم في تحقيق رؤية دبي السياحية 2020، الرامية إلى استقبال ٢٠ مليون زائر سنوياً بحلول العقد المقبل. ومن جهة أخرى تسعى المبادرة أيضاً إلى تطوير مهارات وقدرات الشباب المواطنين لتمكينهم من الارتقاء بعملهم في القطاع السياحي، وتعزيز تجربة الزائر من خلال التواصل المباشر مع القادرين من أبناء الدولة على تقديم المعلومة الصحيحة عن الإمارات بشكل عام ودبي على وجه الخصوص.
وعبّر الخرّيجون عن سعادتهم بإنهاء فترة التدريب، وامتلاكهم للمعرفة والمعلومات الضرورية التي تجعلهم قادرين على القيام بالمهام التي يوكلون بها في القطاع السياحي، حيث قالت بثينة الأنصاري (25 عاماً)، والمتخرّجة من جامعة عجمان بتخصّص خدمة إجتماعية: "بغض النظر عن معلوماتي البسيطة عن العمل الفندقي، إلاّ أنّ التدريب ضمن مبادرة مضياف فتح أمامنا آفاقاً واسعةً، وعالماً آخر خاصة بعد أن خضعنا للتدريب العملي في مختلف الإدارات، وتكوّنت لدينا صورة أوضح عن العمليات التشغيلية في المنشآت الفندقية، ممّا جعلنا نفكر جدّياً بخوض تجربة العمل في هذا القطاع المهم، مهما اختلفت الوظائف فيه، وإننا حقاً خير من يمثل دبي أمام زوّارها".
وبهذه المناسبة، قالت مريم المعيني، مدير إدارة توطين القطاع السياحي في كلية دبي للسياحة: "في البداية أهنئ الخرّيجين الجدد بهذا الإنجاز متمنّية للجميع دوام التوفيق والنجاح، كما أتقدم بالشكر الجزيل إلى شركائنا في القطاع السياحي الذين ساهموا في دعم مبادرة "مضياف"، وذلك عبر استضافة المتدرّبين خلال فترة التدريب العملي، بالإضافة إلى توفير الشواغر والفرص الوظيفية التي تتلاءم مع مهاراتهم التي اكتسبوها".