لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 11 Dec 2016 02:22 AM

حجم الخط

- Aa +

20 ألف درهم لليلة رأس السنة في فنادق مطلة على برج خليفة

سجّلت الفنادق المحيطة ببرج خليفة في منطقة داون تاون دبي، حجوزات كاملة، خلال فترة احتفالات رأس السنة الميلادية في ظل الحجوزات المبكرة، وخاصة من السياح والزوار الذين جاؤوا للتمتع بالاحتفالات والألعاب النارية التي يتزين بها البرج.

20 ألف درهم لليلة رأس السنة في فنادق مطلة على برج خليفة

سجّلت الفنادق المحيطة ببرج خليفة في منطقة داون تاون دبي، حجوزات كاملة، خلال فترة احتفالات رأس السنة الميلادية في ظل الحجوزات المبكرة، وخاصة من السياح والزوار الذين جاؤوا للتمتع بالاحتفالات والألعاب النارية التي يتزين بها البرج.

 

ومع تطلع العالم لمتابعة احتفالات رأس السنة الميلادية في دبي، يتوافد العديد من السياح والزوار من مختلف دول العالم لحضور الفعالية الكبرى، مما رفع الطلب على الشقق والغرف الفندقية المطلة على البرج، وبالتالي ارتفاع بعضها ليصل إلى 15 ألف درهم للشقة الفندقية لليلة واحدة فقط، فيما وصلت تكلفة حجز جناح من غرفة واحدة نحو 20 ألف درهم لليلة رأس السنة.

 

ورفعت الفنادق المطلة على برج خليفة لافتة «كاملة العدد» في ظل الحجوزات المبكرة مع الطلب الهائل على الوحدات الفندقية القريبة وخاصة تلك المطلة على نافورة دبي والبرج، بحسب «بوكينغ» موقع الحجوزات الفندقية عبر الإنترنت، وفقا لصحيفة الخليج.

 

وأشار «بوكينغ» إلى أن الحجوزات في الفترة ما بين 31 ديسمبر/‏كانون الأول 2016 حتى 2 يناير/‏كانون الثاني 2017، سجلت ارتفاعاً كبيراً، دفع الأسعار بالارتفاع بنسب كبيرة. وقال الموقع إن دبي جاءت بين أكثر الأماكن حجزاً خلال فترة رأس السنة الميلادية، وقد تكون الأسعار أعلى من المعتاد لهذه التواريخ أي ما بين 31 ديسمبر و 2 يناير.

 

وتوقّعت مصادر عاملة في القطاع الفندقي أن تسجل الفنادق في مختلف أنحاء دبي، إشغالاً كاملاً مع اقتراب احتفالات رأس السنة الميلادية ولاسيما مع توافد الزوار من جميع أنحاء العالم إلى جانب السياح من دول مجلس التعاون الخليجي، المصدر الرئيسي لسياح دبي. وأشاروا إلى أن العرض والطلب هما العاملان الرئيسيان في سعر الغرف الفندقية وخاصة في المواسم السياحية في مختلف شهور العام، ومن بينها فترة رأس السنة، خاصة أن دبي تقوم بالعديد من الفعاليات المميزة ومنها الألعاب النارية على برج خليفة.

 

 

وأكدت المصادر أن دبي تمثّل وجهة سياحية مميزة للعديد من جنسيات العالم، ولهذا نرى توافداً كبيراً للزوار حتى في مختلف أيام السنة للاستفادة من فعاليات العام، ومن المتوقع أن يواصل الاهتمام بدبي حتى بداية العام المقبل وخاصة مع مهرجان دبي للتسوق والفعاليات. وتتسابق فنادق دبي لتسجيل نسب إشغال في ظل ارتفاع الطلب من خلال الإعداد لقوائم من العروض المتنوعة بين عروض القيمة المضافة.

 

 

وتحتفل دبي بالعام الجديد 2017 عبر المدينة بأكملها من خلال الموسيقى والألعاب النارية والاحتفالات والفعاليات لجميع أفراد العائلة.