لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 26 May 2013 08:49 AM

حجم الخط

- Aa +

مصر تسعى لزيادة حجم التدفق السياحي وفتح أسواق جديدة

أكد وزير السياحة هشام زعزوع أن هناك مساعى كبيرة تبذل لفتح أسواق سياحية جديدة لمصر، وزيادة حجم التدفق السياحى، بما يقترب من سنة الذروة فى عام 2010. 

مصر تسعى لزيادة حجم التدفق السياحي وفتح أسواق جديدة
وزير السياحة المصري هشام زعزوع

أكد وزير السياحة هشام زعزوع أن هناك مساعى كبيرة تبذل لفتح أسواق سياحية جديدة لمصر، وزيادة حجم التدفق السياحى، بما يقترب من سنة الذروة فى عام 2010، وفقاً لصحيفة "اليوم السابع".

 

وقال زعزوع، فى تصريح خاص لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط فى عمان، اليوم "الأحد"، على هامش مشاركته فى أعمال المنتدى الاقتصادى العالمى حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2013 فى منطقة البحر الميت، "إن الأرقام تشير إلى أن السياحة فى مصر فى طريقها نحو التعافى الكامل"، مشيرا إلى أنه تم تحقيق زيادة فى أعداد السائحين خلال العام 2012 بنسبة 17 بالمائة عن العام السابق عليه. 

وقال زعزوع "نحن نسعى لفتح أسواق جديدة"، مشيرا إلى أن كلاما كبيرا أثير مؤخرا حول السوق الإيرانى كسوق منغلق، مؤكدا "أننا دخلنا هذا السوق من منظور مهنى بحت وبعد أن وضع الأمن قواعده"، معربا عن اعتقاده بأن هذا السوق من الممكن أن يعطى عائدا كبيرا. 

وأضاف "إننا فتحنا السوق العراقية مؤخرا من خلال ضوابط، كما نحاول أن نسهل حصول السائح الهندى على تأشيرة عند الوصول إلى المقصد السياحى المصرى"، متابعاً "نحن نعمل على بقية الأسواق كالصين والبرازيل، وهى أسواق لم يأت منها سائحون إلى مصر بأعداد كبيرة إلى جانب الاستمرار فى دعم الأسواق الرئيسية فى أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط". 

 

وأضاف أنه تم خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الجارى تحقيق زيادة نسبتها 12% قياسا بنفس الفترة من العام الماضى، لافتا إلى أنه تلقى تأكيدات خلال لقاءاته الدولية بالتزام كبار منظمى الرحلات السياحية تجاه مصر، معربا عن أمله فى أن تقترب الأرقام فى نهاية عام 2013 بسنة الذروة فى العام 2010. 

وحول تأثير الحالة الأمنية فى مصر على حركة التدفق السياحى، قال زعزوع "إن الأمن مرتبط بالاستقرار، والذى يساعد بدوره السياحة والاقتصاد وغيرها على النمو"، مشيرا إلى أن السائحين يتجنبون عادة زيارة الأماكن والدول غير المستقرة. 

واعتبر أن واقعة خطف الجنود فى سيناء مؤخرا أعطت مثالا بأن الحكومة المصرية والقوات المسلحة وكل الأطراف ضد العنف وضد الحركات المتشددة، مشيرا إلى أن النجاح فى تحرير الرهائن بطريقة سلمية، والاستمرار فى محاربة الإجرام والبؤر الإجرامية فى المنطقة، من شأنها أن تعطى أملا كبيرا لمصر من المنظور الدولى.