حجم الخط

- Aa +

Mon 10 Jun 2013 01:09 PM

حجم الخط

- Aa +

موافقة الكفيل شرط لعبور المقيمات من إمارة الشارقة إلى سلطنة عمان

أصبحت موافقة الكفيل شرطا لعبور المقيمات من إمارة الشارقة إلى سلطنة عمان، ولا يسمح حاليا لعبور النساء المقيمات دون موافقة من الكفيل أو الزوج للسفر ‏إلى مناطق في سلطنة عمان من إمارة الشارقة.‏

موافقة الكفيل شرط لعبور المقيمات من إمارة الشارقة إلى سلطنة عمان
صورة للتوضيح فقط.

أصبحت موافقة الكفيل شرطا لعبور المقيمات من إمارة الشارقة إلى سلطنة عمان، ولا يسمح حاليا لعبور النساء المقيمات دون موافقة من الكفيل أو الزوج للسفر ‏إلى مناطق في سلطنة عمان من إمارة الشارقة بحسب مسؤولين في فنادق عمانية.‏

 

صدر هذا القرار في إمارة الشارقة ويجري تطبيقه حاليا على نقطة حدودية في دبا وهي التي تقع على الطريق المؤدية إلى سلطنة عمان.

إلا أن هذا القرار لا يسري على الزائرات ممن يدخلن الإمارة بتأشيرة سياحية، وسبق أن جرى تطبيق اجراءات تستدعي الحصول على تأشيرة لدخول المقيمين في الإمارات إلى سلطنة عمان العام الماضي.

وأشارت مونيكا ميجرز المتحدثة باسم فندق سيكس سينسز زيجي باي أن التحديات التي يواجهها الفندق في ذلك الإجراء الجديد هو عدم نشر القرار لاطلاع المعنين عليه وسنعجز عن مساعدة ضيوفنا العالقين على الحدود، ولم يتمكن الموقع من الاتصال بالمسؤولين في الشارقة حول هذا القرار.