لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 29 Jan 2013 04:20 PM

حجم الخط

- Aa +

عدد السياح بالعالم يتخطى المليار للمرة الأولى لعام 2012

تخطى عدد السياح في العالم للمرة الاولى في العام 2012 عتبة المليار شخص، مسجلا ارتفاعا بنسبة 4% في غضون سنة، وذلك بالرغم من غياب الاستقرار الاقتصادي في أنحاء العالم أجمع.

عدد السياح بالعالم يتخطى المليار للمرة الأولى لعام 2012
تتوقع منظمة السياحة العالمية ازدياد عدد السياح "بمعدل 3,8% في السنة بين العامين 2010 و 2020

كشفت منظمة السياحة العالمية اليوم الثلاثاء في تقرير لها عن تخطى عدد السياح في العالم للمرة الأولى في العام 2012 عتبة المليار شخص، مسجلا ارتفاعا بنسبة 4% في غضون سنة، وذلك بالرغم من غياب الاستقرار الاقتصادي في أنحاء العالم أجمع.

ومن المتوقع أن يستمر هذا الارتفاع في العام 2013، "بوتيرة أخف بقليل"، وفق ما كشفت هذه المنظمة التابعة للأمم المتحدة والتي تتخذ في مدريد مقرا لها، حسب ماجاء في موقع فرانس 24.

وعلى المدى الطويل، تتوقع منظمة السياحة العالمية ازدياد عدد السياح "بمعدل 3,8% في السنة بين العامين 2010 و 2020".

وقال طالب رفاعي الأمين العام للمنظمة أنها "المرة الاولى التي يتخطى فيها عدد السياح المليار سائح في العالم ليبلغ 1035 شخصا، ويرتفع بما يوازي 39 مليون فرد بالمقارنة مع العام 2011".

وتابع مذكرا بأن "العام 2012 شهد اضطرابات اقتصادية متواصلة في أنحاء العالم أجمع، لا سيما في منطقة اليورو" حيث اضطرت عدة بلدان إلى اللجوء إلى مساعدات اوروبية.

وأضاف الامين العام للمنظمة أن "السياحة الدولية استعادت نموها"، بعد العام 2009 الذي وصفه طالب رفاعي ب "أسوأ عام منذ 60 سنة" للسياحة الدولية.

وبعد انخفاض بنسبة 3,9% في العام 2009، ارتفع عدد السياح في العالم بمعدل 6,6% في العام 2010، ثم ازداد بنسبة 5% في العام 2011.

وكما كانت الحال في العام 2012، من المتوقع أن تتصدر منطقة آسيا المحيط الهادئ قائمة الوجهات السياحية الاكثر استقطابا للسياح (مع ارتفاع بنسبة 5% و 6%)، تليها افريقيا (مع ارتفاع يتراوح بين 4% و 6%)، ثم القارة الأميركية (مع ارتفاع يتراوح بين 3% و4%) واوربا في المرتبة الاخيرة (مع ارتفاع يتراوح بين 2% و 3%). وفي المقابل، قد تتراجع السياحة في منطقة الشرق الاوسط بسبب الاضطرابات التي تهز بعض البلدان فيها، من قبيل سوريا ومصر ولبنان.