لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 15 Aug 2012 11:36 AM

حجم الخط

- Aa +

الخطوط الجوية القطرية تستعد لتسيير رحلاتها إلى صربيا وبولندا نهاية العام 2012

أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن مزيد من التوسعات في شبكة خطوطها الأوروبية بإطلاقها رحلات منتظمة إلى كل من بولندا وصربيا نهاية العام الحالي مما سيرفع مجمل عدد وجهاتها ضمن القارة الأوروبية إلى 32 وجهة.

الخطوط الجوية القطرية تستعد لتسيير رحلاتها إلى صربيا وبولندا نهاية العام 2012

قد تم تحديد تاريخ موعد تدشين رحلات القطرية إلى العاصمة الصربية بلغراد – التي أعلنت عنها الناقلة في وقت سابق – في يوم 20 نوفمبر القادم وبمعدل ثلاث رحلات أسبوعياً عبر أنقرة.

وسيلي ذلك بأسبوعين وتحديداً في 5 ديسمبر، ستضم الناقلة العاصمة البولندية وارسو إلى شبكة خطوطها الأوروبية المتسارعة النمو بمعدل أربع رحلات أسبوعياً.

ويأتي الإعلان عن الوجهتين في أعقاب إعلان الناقلة عن بدئها تسيير رحلاتها إلى رابع وجهاتها في الولايات المتحدة الأمريكية – شيكاغو – اعتباراً من 10 أبريل 2013.

وقد ركزت القطرية في الفترة الأخيرة على التوسع في القارة الأوروبية وخصوصاً في أوروبا الشرقية حيث قامت منذ مطلع العام الحالي بتدشين ثلاث وجهات فيها هي أذربيجان وجورجيا وكرواتيا كما قامت العام الماضي بتدشين سبع وجهات.

وتعد وارسو إحدى أقدم مدن أوروبا وأكبر مدن بولندا ومركزها الاقتصادي والسياسي والثقافي. وتتمتع وارسو بثقافة غنية حيث تقع فيها العديد من القصور التاريخية والمباني الحديثة وقد توجهت الكثير من الشركات لتأسيس مقار لها في وارسو نظراً للفوائد التي توفرها الحكومة البولندية للمستثمرين.

كما كانت وارسو إحدى المدن التي استضافت بطولة كأس الأمم الأوروبية 2012 لكرة القدم التي أقيمت في بولندا وأوكرانيا الصيف الماضي.

أما بلغراد، فتعد من بين أكبر المدن في جنوب شرق أوروبا وتتمتع بتراث ثقافي ورياضي وتاريخي وهندسي عريق مما يجعلها وجهة جذابة في أوروبا. ورغم ذلك، تفتقر بلغراد للخدمات الجوية الكافية من قبل شركات الطيران العالمية.

وصرّح أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، أن انضمام بولندا وصربيا إلى شبكة خطوط القطرية يعكس مدى التزام الناقلة بتدشين رحلاتها إلى الوجهات التي لا تحظى بخدمات جويّة كافية.

وقال الباكر “تضم شبكة خطوط القطرية اليوم 118 وجهة حول العالم وتمثل أوروبا وحدها 25% منها تقريباً.”

وأضاف “لقد قمنا على مدار عامين أو ثلاث بتحديد العديد من الفرص الكبيرة في عدة أسواق أوروبية لا تحظى بخدمات جوية كافية من قبل شركات الطيران العالمية. ولذلك، يُـسرّنا  أن نقوم بمد جسور جوية إلى بعض هذه الوجهات ويسعدنا القول أن الوجهات التي قمنا بافتتاحها حتى الآن تشهد أداءً جيّداً.”

“أنا على ثقة من أن بلغراد ووارسو ستتمكنان من تحقيق نجاح مماثل للوجهات الأخرى حييث ستوفر للمسافرين من كلتا المدينتين والمناطق المحيطة بهما خيارات واسعة للسفر إلى الدوحة وعبرها إلى العديد من الوجهات الأخرى في الشرق الأوسط وإفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ.”

“نحن نتطلع لتقديم خدماتنا الحائزة على تصنيف الخمس نجوم إلى كلا السوقين وتقديم مزيد من خيارات السفر للمسافرين من مختلف أنحاء العالم.”

وسيتسنى للمسافرين الصربيين والبولنديين السفر مع الخطوط الجوية القطرية إلى العديد من الوجهات الرائعة من بينها سنغافورة وبانكوك وهوغ كونغ وجوا ودبي وملبورن وجوهانسبرغ وكيب تاون.

وفي المقابل سيحظى المسافرون من مختلف أنحاء العالم بإمكانية السفر مباشرة إلى هاتين الوجهتين الأوروبيتين التي لم يكن من الممكن السفر إليهما مباشرة في السابق إلا عن طريق وجهات أخرى في القارة.

وتشهد الخطوط الجوية القطرية نمواً متسارعاً منذ إطلاقها قبل 15 عاماً حيث تسيّر اليوم أسطولاً حديثاً مكوناً من 110 طائرة إلى 118 وجهة للسياحة والعمل في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية والجنوبية.

وقد قامت القطرية منذ بداية العام الحالي تدشين رحلات إلى عدد من الوجهات الجديدة هي – باكو (أذربيجان) وتبليسي (جورجيا) وكيغالي (رواندا) وزغرب (كرواتيا) وأربيل (العراق) وبغداد (العراق) وبيرث (أستراليا) وكليمنجارو (تنزانيا).

وستقوم الناقلة على مدار الأشهر القليلة القادمة بتدشين رحلاتها إلى عدد من الوجهات الجديدة هي –يانجون في ميانمار ومابوتو في الموزامبيق وشيكاغو في الولايات المتحدة