لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 22 Aug 2011 06:34 PM

حجم الخط

- Aa +

500 مطعم يفتتح سنوياً في الإمارات

يوجد 11ألف مطعم في الإمارات و78 % من سكانها يأكلون خارج البيت مرتين أسبوعياً وهو مؤشر جيد للعاملين بخدمات الأغذية

500 مطعم يفتتح سنوياً في الإمارات

أظهر استطلاع أجرته نشرة «تيبل توك» الدورية ان في الإمارات نحو 11 ألف مطعم، متوقعة أن يفتتح 500 مطعم إضافي سنوياً، و216 فندقاً في السنوات المقبلة، حسبما أفادت صحيفة "دار الحياة ".

وأوضحت نتائج استطلاع أجرته النشرة، أن 78 % من سكان الإمارات يأكلون خارج البيت مرتين في الأسبوع على الأقل، ما يشكّل مؤشراً جيداً للعاملين في مجال خدمات الأغذية والمشروبات ، وشارك في الاستطلاع 592 فرداً من سكان دبي وأبو ظبي، أكد 75 % منهم إنهم يأكلون خارج البيت مرتين في الأسبوع ليلتقوا الأصدقاء والأهل، بينما أوضح 3 % من المشاركين أنهم يأكلون خارج البيت يومياً.

وأوضح الاستطلاع أيضاً أن معظم المشاركين (44.9 %) يختارون مطعماً جـــديداً بناءً على نصيحة الأصدقاء والمعارف، بينما يختار 13.6 % منهم الذهاب إلى مطعم جديد بناءً على العروض الخاصة بمواقع إلكترونية.

وقال المدير التنفيذي لوكالة التصاميم الإبداعية المتخصصة في مجال الأغذية والمشروبات «ترابيز»، ستيفان بريج: «يجب أن يعطي المسؤولون في هذه الصناعة أهمية أكبر لمواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت كي يحققوا أبارحاً أكبر».

وأشار 49.5 % من المشاركين في الاستطلاع أن جودة الأكل والمشروبات هي العامل الرئيس في اختيارهم للمطعم، و27 % إنهم يبحثون عن قيمة جيدة بسعر مناسب ، وعلى رغم أن الخدمة الجيدة لم تكن من أهم ثلاث عوامل في اختيار المطعم، إلا أن 87 % ممن شاركوا قالوا إنهم لا يعودون إلى مطعم لم يقدم لهم خدمة جيدة.

وشمل الاستطلاع كل الفئات المقيمة في الإمارات ووصلت نسبة مشاركة النساء فيه إلى 52 % والرجال الى 48 %، وتراوح دخلهم الشهري بين 5 آلاف درهم و25 ألفاً.

وقالت مديرة معرض «غلف ألا كارت» ماجي مور: «80 % من الطلب على الخدمات الغذائية في الإمارات تتواجد في دبي وأبو ظبي، وتعكس نتائج الاستطلاع الذي قامت به «تيبل توك»، أن الأكل في المطاعم والمقاهي أصبح جزءاً من حياتنا اليومية لأنه يمثّل فرصة مثالية لقضاء الوقت مع الأصدقاء بسهولة ومن دون كلفة عالية ، ولم يعد الأكل خارج البيت محصوراً في المناسبات الخاصة».

وأضافت: «تستفيد المطاعم من هذا التغير في النمط المعيشي للمقيمين في الإمارات، على تنوع قدراتهم المادية، وتزداد فرص صناعة الأغذية والمشروبات في شكلٍ سريع بتزايد التعداد السكاني وعدد السياح وتردد الناس على المقاهي والمطاعم، ويساعد الاستطلاع المطاعم والعاملين في هذا المجال على فهم التغير في سلوك المستهلك وتأثيره على مستقبل هذا القطاع».