لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 9 May 2017 09:39 PM

حجم الخط

- Aa +

التحقيق في حادث هبوط مروحية فوق مياه البحر بإمارة أبوظبي

قالت الهيئة العامة للطيران المدني إنها تحقق في حادث إنزال مروحية من طراز "AgustaWestland" مشغلة بواسطة شركة "أبوظبي أفييشن" فوق مياه البحر قبالة جزيرة مباراس في إمارة أبوظبي.

التحقيق في حادث هبوط مروحية فوق مياه البحر بإمارة أبوظبي
صورة أرشيفية

قالت الهيئة العامة للطيران المدني ــ ممثلة بقطاع تحقيقات الحوادث الجوية ــ إنها تحقق في حادث إنزال مروحية من طراز "AgustaWestland" مشغلة بواسطة شركة "أبوظبي أفييشن" فوق مياه البحر قبالة جزيرة مباراس في إمارة أبوظبي.

 

وأوضحت الهيئة في بيان لها اليوم، وفق وكالة أنباء الإمارات،  أن المروحية كانت في رحلة لنقل بعض العاملين في حقول النفط وذلك في 29 أبريل الماضي وقد أقلعت من مطار أبوظبي الدولي في الساعة 1205 بالتوقيت المحلي وعلى متنها الطاقم المكون من شخصين وخمسة مسافرين، موضحة أن الطائرة أنجزت الجزء الأول من الرحلة حيث هبطت في تمام الساعة 1231 على مهبط منصة نفطية حيث تم إنزال أربعة من المسافرين.

 

ونوهت إلى أنه عند إقلاعها مرة آخرى لتكملة الجزء الثاني من الرحلة ظهرت على شاشات قمرة القيادة رسالة تحذير بوجود عطب وعليه قرر قائد المروحية التوجه للهبوط في أقرب مهبط والذي كان على بعد 7 دقائق طيران تقريبا و أثناء النزول التدريجي لم تتمكن الطائرة من مواصلة طيرانها نتيجة لتفاقم عطل المحرك وقرر قائدها الهبوط فوق الماء وأطلق نداء الاستغاثة "Mayday".

 

وأشارت الهيئة إلى أن أفراد الطاقم والشخص المسافر تمكنوا من الخروج من المروحية باستخدام قارب النجاة دون إصابات بعدها مالت الطائرة على أحد جانبيها والذي غطس في الماء بينما بقي الجانب الآخر عائما.

 

وأوضحت أنه تم إنقاذ الطاقم والمسافر بواسطة خفر السواحل الإماراتي وأجريت لهم إجراءات إسعافات احترازية.

 

وأكدت أنه تم انتشال المروحية ومسجل معلومات الطيران من الماء وتم نقلها إلى أبوظبي حيث تم تحميل البيانات التي سيتم تحليلها بواسطة المختصين من فريق التحقيق بغرض تحديد أسباب الحادث، منوهة إلى أن الهيئة ممثلة بقطاع تحقيقات الحوادث الجوية تقود التحقيق في الحادث حسب الملحق الثالث عشر لاتفاقية الطيران المدني الدولي.

 

وأوضحت أنه تم إبلاغ سلطة التحقيق في الحوادث الجوية بإيطاليا بصفتها دولة تصميم وتصنيع الطائرة وتم توجيه الدعوة لها لتعيين ممثل معتمد للدولة في التحقيق وذلك وفقا للمعايير الدولية، فيما تم إخبار وكالة سلامة الطيران الأوروبية بصفتها الهيئة المسؤولة عن إصدار النشرات والإرشادات المتعلقة بالصلاحية الدائمة للطائرة، كما تم طلب تعيين خبراء من الشركة الصانعة للطائرة ومشغلها كمستشارين للمحقق المسؤول والممثل المعتمد.

 

وفي هذا الصدد قال سعادة سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني "إن الحوادث الجوية تتطلب إجراء تحقيق فوري وتتمحور أولويتنا الآن في دعم التحقيق لمعرفة الأسباب الكامنة وراء حادث هبوط المروحية على البحر بالقرب من ساحل أبوظبي هذا الحادث المؤسف الذي لم ينتج عنه والحمد لله إصابات بين الركاب أو الطاقم".

 

من جانبه أوضح المهندس إسماعيل محمد الحوسني المدير العام المساعد لقطاع تحقيقات الحوادث الجوية أنه يتم العمل بشكل وثيق مع الشركة الصانعة للطائرة والسلطات المعنية لتحديد سبب الحادث وضمان عدم تكراره مستقبلا.