لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 6 May 2017 07:38 PM

حجم الخط

- Aa +

رعب وخوف إثر وفاة قائد طائرة أثناء تحليقها بين المغرب وبلجيكا

ربان الطائرة وافته المنية وهو في قمرة القيادة، واستمرت الطائرة في التحليق، وفق برمجتها قبل أن تختل.

رعب وخوف إثر وفاة قائد طائرة أثناء تحليقها بين المغرب وبلجيكا

 عاش ركاب طائرة تابعة لشركة بلجيكية، لحظات عصيبة وهم يحلقون في فضاء أوروبا قادمين من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، إذ ساد الرعب والخوف لأكثر من ساعة، وازدادت حدته عند النزول إثر ارتطام جسم الطائرة بأرضية مدرج مطار شارل روا.

 

والخبر أوردته يومية الصباح المغربية عدد نهاية الأسبوع، أن أكثر من 600 راكبا نجو الأحد الماضي، من موت محقق، حسب مصادرها، التي أكدت أن ربان الطائرة، أجنبي الجنسية، وافته المنية وهو في قمرة القيادة، واستمرت الطائرة في التحليق وفق برمجتها، قبل أن تختل، لينتبه مساعد الربان إلى الأمر، وعند استطلاع أحوال رئيسه، انتابه الذعر، بعد أن اكتشف أنه فارق الحياة.

 

وأضافت اليومية أن مساعد الربان تكلف بإكمال مهمة القيادة، وهو في حالة ذعر شديد، ما سبب حادثا عند نزوله في المدرج إذ ارتطمت الطائرة بالأرضية وتعرضت لخسائر مادية، وكان الركاب في حالة مأساوية سيطر عليها الاضطراب والصراخ، فيما يشبه شريط رعب سينمائيا.

 

وقالت اليومية إنه مباشرة عند نزولها، التحقت سيارات الإسعاف والمطافئ، ومنع الركاب من النزول، إلى حين تقدم طاقم متعدد الاختصاصات لتقديم المساعدة والعمل على تيسير خروج المسافرين، الذين تدافعوا بسبب الهلع الكبير الذي انتابهم.