لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 28 May 2017 08:46 PM

حجم الخط

- Aa +

"الاتحاد للشحن" تنقل 19 من حيوان وحيد القرن المهدد بالإنقراض إلى موطنه

ساهمت شركة الاتحاد للشحن بالتعاون مع شركة إنترادكو غلوبال - المتخصصة في نقل الحيوانات - في عودة حيوان وحيد القرن الأسود المهدد بالانقراض إلى براري رواندا.

"الاتحاد للشحن" تنقل 19 من حيوان وحيد القرن المهدد بالإنقراض إلى موطنه

ساهمت شركة الاتحاد للشحن بالتعاون مع شركة إنترادكو غلوبال - المتخصصة في نقل الحيوانات - في عودة حيوان وحيد القرن الأسود المهدد بالانقراض إلى براري رواندا.

واستأجرت شركة إنترادكو - بالإنابة عن مؤسسة "منتزهات أفريقيا" المنظمة غير الربحية التي تدير المنتزهات الوطنية والمناطق المحمية نيابة عن الحكومات في جميع أنحاء العالم - طائرتي شحن من طراز بوينغ 777 من الاتحاد للطيران لنقل / 19 / من حيوان وحيد القرن الأسود من جوهانسبرغ إلى العاصمة الرواندية كيغالي.

 

وتم نقل /10/ حيوانات على متن الرحلة الأولى، وفق وكالة أنباء الإمارات، فيما نقل تسعة على متن الرحلة الثانية مع ثلاثة أطباء بيطريين ومرافقين اثنين رافقوهم طوال مدة رحلتهم من جوهانسبرغ إلى أكاجيرا.

 

وجرى نقل حيوانات وحيد القرن التي يمكن أن يصل وزنها إلى ألفين و /500/ كيلوجرام في منصات خاصة تحتوي على الطعام الذي تحتاجه طوال الرحلة وتم ضبط وتحديد درجة الحرارة على الطائرة من قبل الطبيب البيطري لضمان عدم تعرض الحيوانات للحرارة الزائدة أو التوتر أثناء الرحلة.

 

وقال توم لامب مدير مشروع في شركة إنترادكو الحيوانات إن عملية إعادة حيوانات وحيد القرن الشرق أفريقية النادرة للغاية إلى رواندا بعد غياب دام 10 أعوام يعد إنجازا مهما حيث لم يتبق من تلك الفصيلة سوى ألف على مستوى العالم، مشيرا إلى أن نقل اثنين في المائة من العدد الإجمالي لتلك الفصيلة في العالم كان مسؤولية كبيرة وتحد هام.

 

ووجه الشكر إلى شركة الاتحاد للشحن على دورها في تشغيل الرحلة على نحو احترافي وذلك خلال الأسبوعين الأولين من شهر مايو.

 

من جانبه أعرب ديفيد كير نائب أول للرئيس لشؤون الاتحاد للشحن عن فخر الشركة بأن تلعب دورا همهما في إعادة تلك الأنواع من الحيوانات المهددة بالانقراض إلى موطنها.

 

وأضاف أن الاتحاد للطيران أصبحت العام الماضي إحدى شركات الطيران السباقة للتوقيع على "إعلان فريق عمل متحدون من أجل الحياة البرية الدولي بشأن النقل غير المشروع لمنتجات الحياة البرية" التي تعرف باسم "إعلان قصر باكنجهام" كدليل على دعمها لمنع التجارة غير المشروعة بالحياة البرية التي تصل قيمتها إلى 20 مليار دولار أمريكي.

 

وذكر أنه باعتبار النقل الجوي الوسيلة الرئيسية لنقل الحياة البرية عبر الحدود فلا ريب أن المسؤولية تقع على عاتق صناعة الطيران في اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقوف في وجه تلك الظواهر.