لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 22 Mar 2017 03:47 PM

حجم الخط

- Aa +

"إنقاذ دبي" يُخرج 3 محشورين في مركباتهم جراء حوادث سير

تعاملت فرق البحث والإنقاذ في شرطة دبي، مع ثلاثة حوادث سير منفصلة وقعت في الإمارة، وتمكنت من إخراج 3 مصابين تراوحت إصاباتهم بين البالغة والمتوسطة، بعد أن حُشروا داخل مركباتهم نتيجة شدة الاصطدام وذلك باستخدام المعدات الهيدروليكية.

"إنقاذ دبي" يُخرج 3 محشورين في مركباتهم جراء حوادث سير

تعاملت فرق البحث والإنقاذ في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، أمس، مع ثلاثة حوادث سير منفصلة وقعت في الإمارة، وتمكنت من إخراج 3 مصابين تراوحت إصاباتهم بين البالغة والمتوسطة، بعد أن حُشروا داخل مركباتهم نتيجة شدة الاصطدام وذلك باستخدام المعدات الهيدروليكية.

 

ونقلا عن الصفحة الرسمية لشرطة دبي، وقع الحادث الأولى على شارع ميدان، حيث اصطدمت سيارة يقودها شاب خليجي يبلغ من العمر 20 عاماً بعامود إنارة ما أدى إلى تعرضه لإصابة بليغة، فيما تعرضت سيارته إلى أضرار كبيرة أعاقت إخراجه منها بسهولة.

 

وانتقل إلى مكان الحادث سعادة اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين مساعد القائد لشؤون العمليات، ووقف على عملية إخراج الشاب من السيارة ونقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.
أما الحادث الثاني فكان ناجماً عن تصادم شاحنتين وحافلة ركاب في شارع الخيل الساعة 4:45 دقيقة عصراً، ونتج عنه انحشار سائق الحافلة وتعرضه إلى إصابات بليغة.

 

 

وانتقل إلى مكان الحادث العميد عبد الله الغيثي، مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ، والمقدم خبير أحمد عتيق بورقيبة، نائب مدير إدارة البحث والإنقاذ، ووقفا على عملية إخراج السائق من الحافلة باستخدام المعدات الهيدروليكية ونقله إلى المستشفى باستخدام طائرة الجناح الجوي.

 

 

أما الحادث الثالث، فكان عبارة عن تصادم بين مركبتين في منطقة المحيصنة ونتج عنه تعرض أحد السائقين إلى إصابات متوسطة، حيث تمكن فريق البحث والإنقاذ من إخراجه منها باستخدام المعدات الهيدروليكية.

 

 

وأكد المقدم خبير أحمد عتيق بورقيبة، أن فرق البحث والإنقاذ تعاملت مع الحوادث الثلاث بحرفية عالية عبر استخدام أحدث الأدوات الهيدروليكية في قص قطع المركبات المتضررة وإخراج المصابين، مشيراً إلى أن فرق البحث والإنقاذ أخرجت المحشورين في أقل من نصف ساعة.

 

 

وشدد المقدم بورقيبة على أن أفراد الإنقاذ في شرطة دبي جاهزون دائماً للتعامل مع كافة الحوادث الطارئة وعلى مدار 24 ساعة، وأن فرق الإنقاذ مدربة على التعامل مع مختلف حالات حوادث السير واستخراج المصابين مع مراعاة عدم تفاقم الإصابات التي تعرضوا لها.

 

 

وبين أنه يتم تقسيم أفراد الإنقاذ ضمن نظام المناوبات ليكونوا على أهبة الاستعداد في أية ساعة يتلقون فيها بلاغاً عن تعرض أي شخص لحادث طارئ، مؤكداً أن حياة الأشخاص غالية، وشرطة دبي تسعى دائماً للمساعدة في أسرع وقت ممكن لأن "عامل الوقت" في الحوادث له قيمته الكبيرة.