لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 11 Mar 2017 02:56 PM

حجم الخط

- Aa +

مطار أبوظبي يتعامل مع 141 طائرة في آن واحد مع تشغيل المبنى الجديد

تعكف مطارات أبوظبي حاليا على إنشاء ثلاثة مناطق حرة في الأراضي التابعة لمطارات أبوظبي والعين والبطين بعوائد إستثمارية متوقعة تفوق المليار درهم سنويا.

مطار أبوظبي يتعامل مع 141 طائرة في آن واحد مع تشغيل المبنى الجديد

تعكف مطارات أبوظبي حاليا على إنشاء ثلاثة مناطق حرة في الأراضي التابعة لمطارات أبوظبي والعين والبطين بعوائد إستثمارية متوقعة تفوق المليار درهم سنويا إضافة إلى دراسة إمكانية استقطاب شركات الشحن والطيران منخفض التكلفة إلى مطار العين.

 

وتوفر هذه المناطق الحرة حلول متكاملة كوحدات التخزين والمكاتب المجهزة بالكامل والمكاتب المجهزة جزئيا فضلا عن مساحات من الأراضي المتوفرة لجميع القطاعات مثل صناعة الطيران والدفاع وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وخدمات المطار والخدمات اللوجستية، كما توفر مركزا مخصصا للصناعات الخفيفة وشركات الأدوية وشركات تنظيم الفعاليات الطامحة إلى الاستفادة من موقع المدينة بالقرب من المطار لأغراض تتعلق بالاستيراد والتصدير.

 

 

وكشف سعادة عبد المجيد الخوري الرئيس التنفيذي بالإنابة لمطارات أبوظبي في حوار مع وكالة أنباء الإمارات عن إنجاز الغلاف الخارجي لمبني مجمع مطار أبوظبي الجديد وعزله بالكامل بـ115 ألف متر مربع للزجاج الخارجي بنهاية مايو المقبل ليصبح بذلك أكبر مبنى تحت سقف واحد بالعالم.

 

 

وأضاف أن مطارات أبوظبي جهزت من خلال التنسيق مع الاتحاد للقطارات البنى التحتية للربط مع نظام القطارات المستقبلي مما يرفع من فعالية ربط مطار أبوظبي الدولي مع نظام التنقل المحلي والإقليمي.

 

 

وأشار إلى ان الميزانية المحددة لمشروع مبنى المطار الجديد تجاوزت 19.1 مليار درهم كما بلغت الميزانية التي وضعتها القيادة الرشيدة لكافة الأعمال التوسعية والتطويرية لمبنى قطاع الطيران في أبوظبي 38 مليار درهم.

 

 

ولفت الخوري إلى أن السفر الذكي ساهم في تقليص زمن الإجراءات للمسافرين من خلال أتمتة عملية إتمام إجراءات المسافرين في مطار أبوظبي حيث تم تقليص الوقت اللازم للمسافر لإنهائها بنسبة 70% مما ساعد المطار برفع فعالية الأداء في تخليص المسافرين إضافة إلى توفير ما يقارب الـ70% من القوى العاملة في الجوازات وتوفير الوقت الإضافي للمسافر للاستمتاع بما يقدمه المطار من عروض وخدمات ترفيهية ومنذ إطلاق نظام السفر الذكي في مارس 2016 قام باستخدامه ما يقارب 2,5 مليون مسافر قادم ومغادر ووصل عدد المسافرين عبر المطار 60 ألف مسافر يوميا فيما شهدت مطارات أبوظبي 475 حركة طيران يوميا.

 

 

ويستقبل مجمع المطار الجديد بعد اكتماله ما يفوق 30 مليون مسافر سنويا كما يعد نظام مناولة الحقائب في المبنى الجديد للمطار من بين أفضل الأنظمة والأسرع في العالم وصمم ليتعامل مع 19 ألف حقيبة في الساعة.

 

 

وعن القدرة الاستيعابية لمطارات أبوظبي من حيث عدد الطائرات وخاصة بعد إنضمام المطار الجديد قال الخوري " من خلال المباني الحالية وأيضا مواقف الطائرات المنفصلة عن المباني، يستطيع مطار العاصمة أن يتعامل مع 62 طائرة في آن واحد. ومع انضمام مبنى المطار الجديد سيصل إلى 141 طائرة وذلك بدعم من الأنظمة التقنية الجديدة التي سيتميز بها المبنى الجديد، ومن أهمها نظام بوابات الطائرات المتعددة، مما يدعم جهودنا نحو تعزيز مكانة أبوظبي كمركز رئيس للطيران في المنطقة والعالم.